هل تذكر جريمة القتل التي هزت مديرية الحيمة بصنعاء .. شاهد بالفيديو القاتل يعترف ويشرح...

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اعترف القاتل وليد عبدالهادي الخيشني بقتله المواطن الشاب معين صبري (17 عاما) غدرا في مديرية الحيمة بمحافظة صنعاء.

وقال القاتل في تفاصيل واقعة قتله صديقه غدرا انه استدرجه الى ارضه بحجة مساعدته في قطف القات , وبمجرد وصوله قام بضربه ثلاث ضربات قاتلة في راسه بالمجرفة حتى سقط ارضا ثم قام بسحبه ودفنه في ارضه واخذ هاتفه وسلاحه .

 وقال مصدر امني ان عملية البحث عن جثة القتيل تركز في ارض القاتل بعد ان توصلوا الى ان الجريمة وقعت في ارضه .

واضاف المصدر ان  تمشيط المنطقة استمر لمدة ساعة ونصف حتى توصلوا الى احد الجرب عليها اثار تراب تم العبث وقاموا بالحفر بالتعاون مع المعمل الجنائي حتى وجدوا الجثة مدفونة في المكان .

واشار المصدر الامني ان التحقيق استمر حتى تم الوصول للمجرم  وليد عبدالهادي الخيشني , وهو من ارباب السوابق وقد سبق ان ارتكب من قبل جريمة قتل ولكن تم اخلاء سبيله , بشكل غامض.

وكان قد نشر "المشهد اليمني" قبل عدة اشهر تفاصيل جريمة قتل وقعت في مديرية الحيمة الخارجية بمحافظة صنعاء بعد ان تمكنت الجهات الامنية من كشف غموض اختفاء الشاب معين عبدالسلام صبري بعدما سجلت أسرته بلاغاً عن اختفائه؛ لمدة خمسة ايام حيث اكتشفت أنه قتل يوم السبت 24 اغسطس 2018، على يد شخص يدعى وليد عبده الخيشني، وقام بدفن جثته داخل مزرعته بعد قتله.

 وقال مصدر مقرب من القتيل ان ذويه يطالبون بسرعة اصدار الحكم على القاتل وان جثة ابنهم الضحية ما زالت في ثلاجة الموتى رافضين دفنه قبل ان يأخذ القاتل جزاءه .

إقرأ الخبر من المصدر المشهد اليمني

أخبار ذات صلة

0 تعليق