احتدام المعارك على ميناء الحديدة الاستراتيجي .. ومقتل قيادي حوثي كبير ( صورة)

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ


احتدم القتال في محافظة الحديدة غرب اليمن بين القوات المسلحة والمقاومة، المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات، وبين ميليشيا الحوثي المتمردة ، والمدعومة من إيران، للسيطرة على ميناء الحديدة الاستراتيجي .

وأكدت مصادر ميدانية سقوط عدد كبير من القتلى في صفوف المتمردين وكان من بينهم العميد الحوثي علي إبراهيم المتوكل على مشارف مطار الحديدة وهو قائد إحدى الجبهات , ومن أسرة المتوكل الهاشمية درس في ايران سنوات وبايع الحرس الثوري الإيراني نقل مؤخراً الى الحديدة لقيادة سرايا الحسين التي تلقت تدريبات عقائدية خاصة في صعدة .

وفي نفس السياق اعلنت الإمارات مقتل أربعة من جنودها في المعارك البرية الدائرة للسيطرة على الميناء، الذي يعد المصدر الرئيسي للإغاثة والمساعدات إلى اليمن، كما لقي 22 من المتمردين الحوثيين مصرعهم.

وتصاعدت حدة المعارك بشكل رئيسي بالقرب من المطار ومنطقة الدريهيمي جنوبي المدينة، حسب تقارير إعلامية، بينما يسعى التحالف لتجنب حرب شوارع مع الحوثيين بالمدينة "حفاظا على سلامة المدنيين".

وعلى صعيد التحركات الدولية، من المقرر أن يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة محادثات عاجلة حول اليمن، اليوم الخميس، لبحث الموقف في إطار المعارك الدائرة حاليا وتاثيرها على الوضع الإنساني.

وتعد معركة الحديدة واحدة من أهم المعارك التي قد تحسم بدرجة كبيرة الصراع في اليمن، خاصة أنها ستقطع طريق التواصل الوحيد بين الحوثيين والعالم الخارجي وربما طرق إمدادات تابعة لهم.

كما تعد المرة الأولى الذي تتقدم فيه قوات الحكومة، بدعم من التحالف الذي تشارك فيه غالبية دول الخليج، للسيطرة على مدينة رئيسية في اليمن وتوجد بها أعداد كبيرة من قوات الحوثي.

إقرأ الخبر من المصدر اب برس

أخبار ذات صلة

0 تعليق