تعرف على أهمية جبهة كرش بتعز في تحرير المحافظة من عناصر إيران

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كانت للعملية العسكرية الدائرة منذ أيام في جبهة كرش أهمية كبرى لاستكمال تحرير محافظة تعز وفك الحصار عنها.

وشهدت الأيام الأخيرة تقدما نوعيا لقوات الجيش اليمني مسنوداً بقوات التحالف العربي في الجبهة المحاذية للمحافظة.

 

وشنت قوات الجيش عملية عسكرية واسعة، تمكنت فيها من دحر ميليشيا الحوثي من عدة مواقع إستراتيجية بين محافظتي تعز ولحج، وأسفرت عن خسائر مادية وبشرية كبيرة في صفوف الميليشيا.

 وكانت القوات تمكنت من تحرير سوق الشريجة، واستعادة السلسلة الجبلية الفاصلة بين منطقتي كرش والشريجة، ومناطق نجد الوزف ومنطقة نجد عراضب وموقع السنترال في عنفات، ومدرسة الفلاح التي كانت تستخدمها ميليشيا الحوثي الانقلابية مقراً لعملياتها القتالية، وتتقدم القوات نحو نجد قفل وتفرض عليه حصاراً خانقاً تمهيداً لاستكمال تحريره.

كما تمكنت من تحرير جبال الكسري والمزحلق والممشاج، وجبل شيفان الاستراتيجي بمديرية القبيطة شمالي لحج، والذي تكمن أهمية تحريره في إطلاله على منطقة السحي التي تبعد نحو 5 كيلومترات عن مدينة الراهدة، وتأمين تقدم قوات الجيش نحو مدينة الراهدة عبر الخط الرئيس، كما إن تحرير هذه الجبال الاستراتيجية تعد ضربة موجعة للميليشيا ستحد من قدراتها القتالية.

 

وتستهدف العملية العملية حسب عسكريين، الوصول لمدينة الراهدة الواقعة جنوب شرقي تعز، والتي تتخذها ميليشيا الحوثي كقاعدة عسكرية لإمداد عناصرها في عدة جبهات جنوب وشرق محافظة تعز، ومن ثم الانطلاق نحو تعز.

 وتستمد هذه العملية المستمرة أهميتها حسب العميد مجلي، من أنها ستتجه نحو مدينة الراهدة لتحريرها واستكمال تحرير محافظة تعز من المليشيا وقتلها للمدنيين وتدمير منازلهم وتعطيل الحياة العامة فيها.

 

ويقول الناطق باسم جبهات القبيطة علي منتصر القباطي بأن التحرك الحالي بالجبهة يأتي بتوجيهات صريحة من قيادة الشرعية ممثلة بالرئيس اليمني عبدربه منصورهادي، وبتنسيق مع قيادة التحالف العربي، للتحرك نحو منطقة الراهدة وفك الحصارعن تعز شرقاً.

وقال الناطق الرسمي للقوات المسلحة عبده عبدالله مجلي، إن قوات الجيش حققت انتصارات كبيرة في جبهة كرش شمالي لحج، مسنودة بطيران التحالف العربي، حيث تمكنت من استعادة عدد من المواقع والجبال الاستراتيجية شمالي المحافظة، ومنها: تحرير سوق الشريجة والسلسلة الجبلية الفاصلة بين كرش والشريجة إضافة إلى تحرير الجبل الأحمر الاستراتيجي المطل على منطقة حمالة، وكذا تحرير جبال حمالة بالكامل وجبل السنترال والهشمة.

ويوضح مجلي، أن هذه العملية ستقطع خطوط الإمداد للميليشيا الإيرانية في تلك المنطقة، إضافة إلى سيطرة قوات الجيش على الخط الإسفلتي الرابط بين محافظتي تعز ولحج والشريجة.

إقرأ الخبر من المصدر اليمن العربي

أخبار ذات صلة

0 تعليق