لجان حماية الأطفال المستضعفين تعقد اجتماعا بمديرية حورة بوادي العين

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

عقد مساء أمس الخميس، بمديرية حورة بوادي حضرموت في القاعة الصغرى بمؤسسة الريف للتنمية الاجتماع الأول لأعضاء لجان الحماية المجتمعية.

 

وانطلق الإجتماع بالترحيب من قبل الاخصائي الأجتماعي  عبدالله سالم باوزير، شاكرا الحاضرين على حضورهم وتلبيتهم للدعوة.    

 

بدوره ألقى رئيس مؤسسة الريف للتنمية الشيخ محمد سالم بن زيد كلمة تحفيزية وتشجيعية لأعضاء لجان الحماية المجتمعية موضحا لهم أهمية العمل الذي يقومون به وماله من فائدة مجتمعية تعكس مدى تحسن الجانب الأجتماعي والنفسي للفرد.

 

وتطرق الى انه يوجد بالمؤسسة كثير من الحالات الأسرية التي ترعى اطفال محتاجين للرعاية وتقديم خدمة لهم.  وأوضح انهم بالمؤسسة مستعدين لخدمة هذا العمل بكل مايستطيعون فعله. واختتم الشيخ حديثه ان العمل الأنساني والتطوعي له فائدة عظيمة يجهلها من لايعرف العمل الإنساني.  شاكرا للجميع جهودهم وإخلاصهم في عملهم.

 

ثم بدأ باوزير في ذكر بعض نقاط الأجتماع  والنقاش مع أعضاء لجان الحماية عن الدورة التي اقيمت لأعضاء لجان الحماية المجتمعية التي ترعاها منظمة _اليونسف_  وتناقش الحاضرون عن كيفية العثور علئ الحالات وماهي المعايير والاجراءات الأولية لاستمارة تقييم الحالة.

 

وفي نهاية الاجتماع اتفق الحاضرون على عدة نقاط يبدءون بها مهامهم والتي من أهمها :

 

-        الرفع بالحالات الطارئة لمدير الحالة من قبل اعضاء لجان الحماية لتقديم خدمة عاجلة لهم عن طريق فاعلي الخير والجهات المانحة والداعمة عبر التنسيق  معهم.

-        التواصل مع أئمة وخطباء المساجد للعثور عن أي حالات جديده مستضعفة.

 

-        تحديد موعد نهاية كل شهر لاجتماع أعضاء لجان الحماية.

 

وأعرب باوزير في ختام اللقاء عن شكره للجميع على حضورهم وروحهم المفعمة بحب الخير للغير وحرصهم على ان تكون مديرية حورة من انجح المديريات في هذا النظام.

إقرأ الخبر من المصدر اليمن العربي

أخبار ذات صلة

0 تعليق