اليوم.. ختام المؤتمر الدولي العربي السادس للوقاية من سوء معاملة الأطفال والإهمال

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تختتم اليوم، فعاليات المؤتمر الدولي العربي السادس للوقاية من سوء معاملة الأطفال والإهمال تحت شعار ” نحو مستقبل أفضل للطفل , بجملة من التوصيات التي تصب في حماية الطفل من الإساءة والإهمال.
وقد تناول المشاركون بالمؤتمر أمس في مقر مركز عمان للمؤتمرات والمعارض العديد من أوراق العمل، والتي تلخصت عناوينها في: دور اللجنة العمانية لحقوق الإنسان في توعية المجتمع بخطورة ظاهرة إهمال الطفل، ودور وسائل الإعلام العمانية في نشر الوعي بالإساءة الجنسية للطفل، وحقوق الطفل بين المواثيق الدولية والقوانين الوطنية، ودور لجان التوفيق والمصالحة في تطبيق وتنفيذ قوانين واتفاقيات حقوق الطفل، بالإضافة إلى وحدة دراسية مقترحة لتعزيز ثقافة السلامة لدى طلبة الحلقة الثانية بمدارس التعليم الأساسي في السلطنة ، وتصور مقترح لتفعيل اتفاقية حقوق الطفل بمدارس السلطنة ، وتقييم درجة الخطر وتطوير الرصد ونمذجة إدارة الحالة لحماية الطفل.
كما تمثلت أوراق العمل في حماية الأطفال المهاجرين واللاجئين والمهجرين ، وأعراض وعلامات العنف الجنسي عند الأطفال ، وتمييز العلامات الجسدية الناجمة عن أسباب أخرى ، والمؤشرات السلوكية للعنف الجنسي وتمييزها عن السلوك الجنسي الطبيعي ، وتنسيق الرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية والقانونية المطلوبة ، ودور المعاملة الوالدية في تحقيق التوافق الاجتماعي لدى الطفل المساء إليه في السلطنة ، والعلاقة بين خبرة إساءة مرحلة الطفولة ونوعية الوالدية لدى الأمهات اللواتي يسعين لطلب خدمة الإرشاد ، وكذلك وعي الوالدين بحقوق الطفل وعلاقته بالخصائص النمائية لدى أطفالهما ، والتنبؤ بمستويات الإساءة ضد الأطفال من خلال التنشئة الإسلامية كما يدركها طلبة المدارس بالسلطنة ، وأثر أنماط التنشئة الوالدية في التوافق النفسي ، وفاعلية برنامج تدخلي للأبناء المنفصلين في خفض مستوى الإجهاد والتوتر في المدارس العمانية ، بالإضافة إلى تصور مقترح للحد من إساءة معاملة الأطفال والإهمال ، وأبرز آليات حماية الطفل من الإساءة بدائرة الحماية الأسرية ، وآليات التعامل مع التحديات السلوكية لدى الأطفال في ظل نظرية التعلق ، إلى جانب ورقة بعنوان : اللمسة الحسنة واللمسة السيئة .
وعلى هامش هذا المؤتمر يوجد المعرض المصاحب الذي اشتمل على عدد من الأركان الحكومية والخاصة والأهلية، وحول هذا المعرض والأركان التي يتضمنها أوضحت سُهير بنت سعيد العامرية أخصائية نفسية ونائبة فريق سيكولوجية شباب التطوعي بأن الفريق يعتبر أول فريق يختص بالصحة النفسية للطفل في المجتمع، ويهدف إلى خدمة المجتمع في المجال النفسي، ونشر الوعي وإقامة ورش ومحاضرات تثقيفية ، وقد دشن الفريق أول منصة إلكترونية عمانية تحت إشراف أكاديميين متخصصين بصحة الطفل وعنوانها ” وهج” وتعمل على رفع مستوى التثقيفي فيما يتعلق بصحة الطفل، ورفع الوعي بأهمية قضايا الطفل العماني، وتشجيع البحث العلمي ، كما تتضمن هذه المنصة دليل حماية الطفل من مشاكل النوم والتغذية لدى هذه الفئة ، وكيفية القدرة على التعامل والتصرف السليم في جانب تشخيص الطفل إذا كان بحاجة إلى أخصائي نفسي.
وتحدثت نورهان محمد أخصائية نفسية بعيادة همسات السكون عن ركن العيادة في المؤتمر للترويج لإقامة حملة إعلامية بعنوان ” نحن معك للتوعية بالصحة النفسية ” والإعلان عن ” الملتقى الثاني للتوعية بالصحة النفسية ” المزمع عقده في شهر أكتوبر القادم، حيث يتم من خلاله ذكر القصص المتعلقة بالجانب النفسي كالقلق والاكتئاب والتنمر، كما يقسم الملتقى على ثلاث مجموعات حسب الفئات العمرية، ويتضمن حلقة نقاشية يكون فيها اليافعون مع المسؤولين أو أصحاب القرار في المجتمع.
ومن جانبها أوضحت رقية بنت بدر الريامية أخصائية توعية وتثقيف باللجنة العمانية لحقوق الإنسان بأن مشاركة ركن اللجنة في هذا المؤتمر بركن خاص لعرض إصدارات اللجنة من باب التوعية والتثقيف بشأن محتواها ، ومن ذلك إصدار بعنوان ” حقي طفولتي ” وهي عبارة عن سلسلة عددية في كل عدد يتحدث عن حق من حقوق الطفل المأخوذة من قانون الطفل العماني، كذلك كتاب ” الآليات الوطنية للحد من الإساءة للطفل العماني” ، وكتيب موجه للفئة الصغيرة للأطفال بعنوان ” لون وتعلم حقوقك ” بحيث الطفل يلون ويتعلم حقوقه، بالإضافة إلى عرض أربعة أفلام أنتجتها اللجنة فيما يخص قضية الإهمال المنتشرة في المجتمع كنسيان الطفل في الحافلة، والغرق في الأودية والبحيرات المائية وحوادث الدهس.
ومن جانبه تحدث سلطان السعدي عن عما يعرضه ركن وزارة التنمية الاجتماعية من وجود عدد 16 دراسة تلامس عددا من القضايا والظواهر الاجتماعية، ومن ذلك دراسة أعدتها الوزارة عن ” الأطفال العاملين في المجتمع “، وواقع تعاطي المخدرات، وجنوح الأحداث بالإضافة، لعرض التقريرين الثالث والرابع لقانون حماية الطفل .

إقرأ الخبر من المصدر الوطن (عمان)

أخبار ذات صلة

0 تعليق