بعد أثقل هزيمة منذ 19 عاماً.. لاعبو سان جيرمان ينفجرون بوجه الحكم

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

السودان اليوم :

تركت الهزيمة الثقيلة التي تلقاها باريس سان جيرمان متصدر الدوري الفرنسي، من مضيفه ليل صاحب المركز الثاني 5-1، صدمة كبيرة على لاعبي الفريق الباريسي الذين كانوا يمنون النفس بالاحتفال بتتويج فريقهم باللقب الثامن في مسيرته بالـ”الليغ آن”.

فبعد انتهاء المباراة رصدت الكاميرات كليان مبابي نجم الفريق الأول في النفق المؤدي لغرف الملابس بملعب ليل، وهو يجادل الحكم الفرنسي بينوت باستيان قائلا “الحكم أخذ منا كأس البطولة.. أخذ منا كل شيء”.

وكذا فعل المهاجم الألماني يوليان دراكسلر الذي وجه سؤالا مباشرا للحكم “هناك الفار لماذا لم تستخدمه؟ اشرح لي هذا الأمر”.

وسارع ألفونسو أريولا حارس مرمى سان جيرمان لإسكات دراكسلر قبل أن تتفاقم الأمور ويتعرض للعقوبات.

بداية التوتر بين لاعبي سان جيرمان والحكم كانت عندما طرد الحكم خوان برنات لاعب الفريق الباريسي في الدقيقة الـ36 ثم ألغى هدفين لمبابي بداعي التسلل في الشوط الأول من المباراة.

وسيضمن باريس سان جيرمان التتويج بعد غد الأربعاء إذا فاز على نانت. ويتصدر فريق العاصمة الفرنسية جدول الترتيب بـ81 نقطة من 31 مباراة بينما يأتي ليل في المركز الثاني برصيد 64 نقطة من 32 مباراة.

يذكر أن هذه أسوأ هزيمة يتعرض لها الـ “بي أس جي” منذ 19 عاما عندما خسر بخماسية أمام فريق سيدان عام 2000.

وكان مبابي قال إن ناديه يجب أن يظهر بشخصية أقوى عقب خسارته المذلة، وتابع -لمحطة كانال بلوس- “كانت مباراة متقلبة وكنا نسيطر لفترات ولم نسيطر في أخرى”.

وقال المهاجم البالغ عمره 20 عاما “سنصبح الأبطال لكن لا يمكن أن نخسر بهذه الطريقة.. هذا ليس طبيعيا.. نفتقر للشخصية وهذه إحدى مشاكلنا ويجب علاجها.. كنا نلعب كفريق مبتدئ”.

ولم يتفق توماس توخيل مدرب الفريق الباريسي مع رأي مبابي، وقال إن الفريق كان يملك 15 لاعبا فقط لخوض المباراة.

وقال المدرب الألماني “لم يكن الأمر ممكنا، وحتى تيلو كيرر الذي شارك بدلا من تياغو سيلفا كان مريضا اليوم.. لا أعرف عدد اللاعبين المتاحين للمشاركة أمام نانت الأربعاء”.

وأضاف “ليس لدينا العدد الكافي من اللاعبين. لا أحد يتحدث عن ذلك لأننا نفوز لكن اليوم كان الأمر أكثر من المعتاد”.

إقرأ الخبر من المصدر السودان اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق