شاهد "ما لم ترَ" .. "رعب الجوّال" .. 460 وفاة وثوانٍ تقلب حياة "سعود" للأبد!

0 تعليق 40 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
إحصاءاتُ عامٍ كشفها مدير "مرور الرياض" عبر البرنامج وقال: عدم التركيز ملحوظ

شاهد

كشف مدير الإدارة العامة للمرور اللواء محمد البسامي؛ عن تسبُّب استخدام الجوّال في وقوع 460 حادث وفاة في العام الماضي، بنسبة 10 حوادث وفاة أسبوعياً للسبب نفسه؛ مضافاً إليه عدم التركيز في أثناء القيادة؛ وذلك بحسب تقارير وإحصاءات المرور بالتعاون مع الجهات الشريكة.


تفصيلاً، حذّر "البسامي"؛ خلال حديثه أمس لبرنامج "ما لم ترَ" الاستقصائي الذي يقدمه الإعلامي إبراهيم الفرحان؛ من خطورة استخدام الهاتف الجوّال في أثناء القيادة؛ حيث يتسبّب ذلك في وقوع كوارث على الطريق، وقال: "نلاحظ عدم تركيز السائقين في أثناء القيادة في الطريق بانتقالهم من مسارٍ لآخر".

وعرض البرنامج قصة الطالب سعود الشمري؛ الذي أنهى دراسته الجامعية وبتفوق وتغيّرت حياته بسبب تشتت انتباهه وعدم تركيزه بسبب الجوّال؛ حيث تلقى فِي يومٍ من الأيام اتصالاً يزف له خبر قبوله بالوظيفة، وفي أثناء ذهابه لتسلُّم وظيفته بالسيارة انشغل عن القيادة بالجوّال من خلال اتصالٍ هاتفي بأحد زملائه وتصفح مواقع التواصل والواتساب والبحث عن رقم أحد أصدقائه.

ويتابع "الشمري"؛ قصته: "فِي تلك الأثناء كنت على موعدٍ مع مفاجأة غيّرت حياتي إلى الأبد، فما هي إلا ثوانٍ معدودة وبمجرد أن رفعت رأسي من تصفح الجوّال وإذا بي في مواجهة شاحنة كانت تسير أمامي ووقتها فقدت السيطرة على السيارة، وأُغمي عليَّ من هول الصدمة، وحاول بعض المارة إنقاذي لحين وصول سيارة الإسعاف".

وقال: "وأنا ممدّدٌ على الطريق والدماء تغطيني شعرت بأنني لا أستطيع تحريك قدميَّ، وأتساءل بصوت داخلي، ما الخلل؟ و"إيش المشكلة"؟ ما الذي أصابني؟ لماذا رفعت الجوّال وقت الحادث؟ وفِي المستشفى لم يصدق سعود؛ أن إصابته دائمة وتغيّر حياته للأبد"؛ حيث أثرت في قدرته على المشي!

وختم "الشمري"؛ بنصيحة يحذّر فيها من استخدام الجوّال المخيف وسيطرة مواقع التواصل على تفكيرنا وحياتنا.

شاهد

شاهد "ما لم ترَ" .. "رعب الجوّال" .. 460 وفاة وثوانٍ تقلب حياة "سعود" للأبد!

عبدالحكيم شار سبق 2019-03-29

كشف مدير الإدارة العامة للمرور اللواء محمد البسامي؛ عن تسبُّب استخدام الجوّال في وقوع 460 حادث وفاة في العام الماضي، بنسبة 10 حوادث وفاة أسبوعياً للسبب نفسه؛ مضافاً إليه عدم التركيز في أثناء القيادة؛ وذلك بحسب تقارير وإحصاءات المرور بالتعاون مع الجهات الشريكة.


تفصيلاً، حذّر "البسامي"؛ خلال حديثه أمس لبرنامج "ما لم ترَ" الاستقصائي الذي يقدمه الإعلامي إبراهيم الفرحان؛ من خطورة استخدام الهاتف الجوّال في أثناء القيادة؛ حيث يتسبّب ذلك في وقوع كوارث على الطريق، وقال: "نلاحظ عدم تركيز السائقين في أثناء القيادة في الطريق بانتقالهم من مسارٍ لآخر".

وعرض البرنامج قصة الطالب سعود الشمري؛ الذي أنهى دراسته الجامعية وبتفوق وتغيّرت حياته بسبب تشتت انتباهه وعدم تركيزه بسبب الجوّال؛ حيث تلقى فِي يومٍ من الأيام اتصالاً يزف له خبر قبوله بالوظيفة، وفي أثناء ذهابه لتسلُّم وظيفته بالسيارة انشغل عن القيادة بالجوّال من خلال اتصالٍ هاتفي بأحد زملائه وتصفح مواقع التواصل والواتساب والبحث عن رقم أحد أصدقائه.

ويتابع "الشمري"؛ قصته: "فِي تلك الأثناء كنت على موعدٍ مع مفاجأة غيّرت حياتي إلى الأبد، فما هي إلا ثوانٍ معدودة وبمجرد أن رفعت رأسي من تصفح الجوّال وإذا بي في مواجهة شاحنة كانت تسير أمامي ووقتها فقدت السيطرة على السيارة، وأُغمي عليَّ من هول الصدمة، وحاول بعض المارة إنقاذي لحين وصول سيارة الإسعاف".

وقال: "وأنا ممدّدٌ على الطريق والدماء تغطيني شعرت بأنني لا أستطيع تحريك قدميَّ، وأتساءل بصوت داخلي، ما الخلل؟ و"إيش المشكلة"؟ ما الذي أصابني؟ لماذا رفعت الجوّال وقت الحادث؟ وفِي المستشفى لم يصدق سعود؛ أن إصابته دائمة وتغيّر حياته للأبد"؛ حيث أثرت في قدرته على المشي!

وختم "الشمري"؛ بنصيحة يحذّر فيها من استخدام الجوّال المخيف وسيطرة مواقع التواصل على تفكيرنا وحياتنا.

29 مارس 2019 - 22 رجب 1440

03:53 PM


إحصاءاتُ عامٍ كشفها مدير "مرور الرياض" عبر البرنامج وقال: عدم التركيز ملحوظ

A A A

كشف مدير الإدارة العامة للمرور اللواء محمد البسامي؛ عن تسبُّب استخدام الجوّال في وقوع 460 حادث وفاة في العام الماضي، بنسبة 10 حوادث وفاة أسبوعياً للسبب نفسه؛ مضافاً إليه عدم التركيز في أثناء القيادة؛ وذلك بحسب تقارير وإحصاءات المرور بالتعاون مع الجهات الشريكة.


تفصيلاً، حذّر "البسامي"؛ خلال حديثه أمس لبرنامج "ما لم ترَ" الاستقصائي الذي يقدمه الإعلامي إبراهيم الفرحان؛ من خطورة استخدام الهاتف الجوّال في أثناء القيادة؛ حيث يتسبّب ذلك في وقوع كوارث على الطريق، وقال: "نلاحظ عدم تركيز السائقين في أثناء القيادة في الطريق بانتقالهم من مسارٍ لآخر".

وعرض البرنامج قصة الطالب سعود الشمري؛ الذي أنهى دراسته الجامعية وبتفوق وتغيّرت حياته بسبب تشتت انتباهه وعدم تركيزه بسبب الجوّال؛ حيث تلقى فِي يومٍ من الأيام اتصالاً يزف له خبر قبوله بالوظيفة، وفي أثناء ذهابه لتسلُّم وظيفته بالسيارة انشغل عن القيادة بالجوّال من خلال اتصالٍ هاتفي بأحد زملائه وتصفح مواقع التواصل والواتساب والبحث عن رقم أحد أصدقائه.

ويتابع "الشمري"؛ قصته: "فِي تلك الأثناء كنت على موعدٍ مع مفاجأة غيّرت حياتي إلى الأبد، فما هي إلا ثوانٍ معدودة وبمجرد أن رفعت رأسي من تصفح الجوّال وإذا بي في مواجهة شاحنة كانت تسير أمامي ووقتها فقدت السيطرة على السيارة، وأُغمي عليَّ من هول الصدمة، وحاول بعض المارة إنقاذي لحين وصول سيارة الإسعاف".

وقال: "وأنا ممدّدٌ على الطريق والدماء تغطيني شعرت بأنني لا أستطيع تحريك قدميَّ، وأتساءل بصوت داخلي، ما الخلل؟ و"إيش المشكلة"؟ ما الذي أصابني؟ لماذا رفعت الجوّال وقت الحادث؟ وفِي المستشفى لم يصدق سعود؛ أن إصابته دائمة وتغيّر حياته للأبد"؛ حيث أثرت في قدرته على المشي!

وختم "الشمري"؛ بنصيحة يحذّر فيها من استخدام الجوّال المخيف وسيطرة مواقع التواصل على تفكيرنا وحياتنا.

إقرأ الخبر من المصدر صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق