تشخيص متقدم يوقف نزيفًا رحميًّا لمريضة في نجران

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
عُوِّضت بالدم المفقود وغادرت المستشفى بصحة جيدة

تشخيص متقدم يوقف نزيفًا رحميًّا لمريضة في نجران

‏‫تعامَلَ مستشفى الولادة والأطفال بمنطقة نجران، بنجاح، مع حالة مريضة تعاني من نزيف حادٍّ، بعد ولادة طبيعية تمت في مستشفى خاص بالمنطقة؛ حيث تم بشكل عاجل إدخالها لغرفة العمليات، وعمل استكشاف مهبلي لمجرى الولادة تحت مخدر عام، ولم يتم العثور على أي جروح أو تهتكات في عنق الرحم أو المهبل، كما تم عمل تنظيف لجدران الرحم؛ للتأكد من عدم وجود أي بقايا بداخله.

وبفضل من الله، نجح الكادر الطبي في تشخيص هذه الحالة (نزيف ما بعد الولادة ناتج عن ارتخاء الرحم)، وتمت معالجته في غرفة العمليات عن طريق العلاجات القابضة للرحم والمساج المستمر، وبعد 6 ساعات من العمل المستمر والملاحظة تَوَقف النزيف، وتم تعويض المريضة بالدم المفقود؛ حيث غادرت المستشفى وهي بصحة جيدة ولله الحمد.جراحة نجران مستشفى الولادة والأطفال

تشخيص متقدم يوقف نزيفًا رحميًّا لمريضة في نجران

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2019-10-10

‏‫تعامَلَ مستشفى الولادة والأطفال بمنطقة نجران، بنجاح، مع حالة مريضة تعاني من نزيف حادٍّ، بعد ولادة طبيعية تمت في مستشفى خاص بالمنطقة؛ حيث تم بشكل عاجل إدخالها لغرفة العمليات، وعمل استكشاف مهبلي لمجرى الولادة تحت مخدر عام، ولم يتم العثور على أي جروح أو تهتكات في عنق الرحم أو المهبل، كما تم عمل تنظيف لجدران الرحم؛ للتأكد من عدم وجود أي بقايا بداخله.

وبفضل من الله، نجح الكادر الطبي في تشخيص هذه الحالة (نزيف ما بعد الولادة ناتج عن ارتخاء الرحم)، وتمت معالجته في غرفة العمليات عن طريق العلاجات القابضة للرحم والمساج المستمر، وبعد 6 ساعات من العمل المستمر والملاحظة تَوَقف النزيف، وتم تعويض المريضة بالدم المفقود؛ حيث غادرت المستشفى وهي بصحة جيدة ولله الحمد.

10 أكتوبر 2019 - 11 صفر 1441

09:34 AM


عُوِّضت بالدم المفقود وغادرت المستشفى بصحة جيدة

A A A

‏‫تعامَلَ مستشفى الولادة والأطفال بمنطقة نجران، بنجاح، مع حالة مريضة تعاني من نزيف حادٍّ، بعد ولادة طبيعية تمت في مستشفى خاص بالمنطقة؛ حيث تم بشكل عاجل إدخالها لغرفة العمليات، وعمل استكشاف مهبلي لمجرى الولادة تحت مخدر عام، ولم يتم العثور على أي جروح أو تهتكات في عنق الرحم أو المهبل، كما تم عمل تنظيف لجدران الرحم؛ للتأكد من عدم وجود أي بقايا بداخله.

وبفضل من الله، نجح الكادر الطبي في تشخيص هذه الحالة (نزيف ما بعد الولادة ناتج عن ارتخاء الرحم)، وتمت معالجته في غرفة العمليات عن طريق العلاجات القابضة للرحم والمساج المستمر، وبعد 6 ساعات من العمل المستمر والملاحظة تَوَقف النزيف، وتم تعويض المريضة بالدم المفقود؛ حيث غادرت المستشفى وهي بصحة جيدة ولله الحمد.

إقرأ الخبر من المصدر صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق