النائب العام: اليوم الوطني مناسبة خالدة وشاهد على توحيد المملكة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

النائب العام: اليوم الوطني مناسبة خالدة وشاهد على توحيد المملكة

رفع النائب العام الشيخ سعود بن عبدالله المعجب, التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- بمناسبة اليوم الوطني الـ89 للمملكة, واصفاً هذه المناسبة بالخالدة كونها الشاهد على توحيد المملكة العربية السعودية، حيث تتزاحم مشاعر الحب والوفاء والانتماء والفخر تجاه هذا الوطن.
وقال: "إن الوطن لا تفيه الكلمات حقه ولا فضائله، فيه ننهل من العبر والدروس عن السيرة العطرة للقائد الفذ جلالة الملك عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- الذي استطاع بإيمانه ونفاذ بصيرته أن يضع القواعد الراسخة لوطننا الحبيب وصولاً إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- اللذين سارا على هذا النهج واستكملا حمل الأمانة وأداء هذه الرسالة محدثين -رعاهما الله- أكبر عملية تنمية وتحديث لجميع مناحي الحياة في بلدنا الغالي.
وأضاف: "أعجز في هذا المقام عن إدراك مداد الكلمات التي أوفي بها حق الوطن وقادته بدءاً من الملك المؤسس -طيب الله ثراه- وصولاً إلى خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، سائلاً المولى عز وجل أن يحفظ وطننا الغالي ويديم علينا نعمة الأمن والاستقرار والرخاء والازدهار ويحفظ قادتنا ويلبسهم لباس الصحة والعافية ويديم عزهم وتوفيقهم.
ولفت النائب العام النظر إلى أن العالم اليوم وهو يرى هذه البلاد المباركة وهي تنعم بالعزة والكرامة والاستقرار في مكان تحفه الأخطار من كل جانب ليقف مذهولاً مما وصلت إليه بلادنا من قوة اقتصادية وعسكرية وسياسية تحت قيادة لها نظرة ثاقبة ثبتت في وقت الشدائد ودافعت بكل بسالة عن حياض هذا الوطن المعطاء وهبَت لنصرة المظلوم ونجدة الجار الذي استنجد بها مستعينة بذلك بعد الله بشعبها وجنودها البواسل.
ونوه الشيخ سعود المعجب في ختام حديثه, بما منّ الله سبحانه وتعالى به على النيابة العامة أن حازت الثقة الكريمة من لدن خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده -رعاههما الله وسدد خطاهما - بدعمهما السخي لها.

النائب العام: اليوم الوطني مناسبة خالدة وشاهد على توحيد المملكة

وكالة الأنباء السعودية (واس) سبق 2019-09-22

رفع النائب العام الشيخ سعود بن عبدالله المعجب, التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- بمناسبة اليوم الوطني الـ89 للمملكة, واصفاً هذه المناسبة بالخالدة كونها الشاهد على توحيد المملكة العربية السعودية، حيث تتزاحم مشاعر الحب والوفاء والانتماء والفخر تجاه هذا الوطن.
وقال: "إن الوطن لا تفيه الكلمات حقه ولا فضائله، فيه ننهل من العبر والدروس عن السيرة العطرة للقائد الفذ جلالة الملك عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- الذي استطاع بإيمانه ونفاذ بصيرته أن يضع القواعد الراسخة لوطننا الحبيب وصولاً إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- اللذين سارا على هذا النهج واستكملا حمل الأمانة وأداء هذه الرسالة محدثين -رعاهما الله- أكبر عملية تنمية وتحديث لجميع مناحي الحياة في بلدنا الغالي.
وأضاف: "أعجز في هذا المقام عن إدراك مداد الكلمات التي أوفي بها حق الوطن وقادته بدءاً من الملك المؤسس -طيب الله ثراه- وصولاً إلى خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، سائلاً المولى عز وجل أن يحفظ وطننا الغالي ويديم علينا نعمة الأمن والاستقرار والرخاء والازدهار ويحفظ قادتنا ويلبسهم لباس الصحة والعافية ويديم عزهم وتوفيقهم.
ولفت النائب العام النظر إلى أن العالم اليوم وهو يرى هذه البلاد المباركة وهي تنعم بالعزة والكرامة والاستقرار في مكان تحفه الأخطار من كل جانب ليقف مذهولاً مما وصلت إليه بلادنا من قوة اقتصادية وعسكرية وسياسية تحت قيادة لها نظرة ثاقبة ثبتت في وقت الشدائد ودافعت بكل بسالة عن حياض هذا الوطن المعطاء وهبَت لنصرة المظلوم ونجدة الجار الذي استنجد بها مستعينة بذلك بعد الله بشعبها وجنودها البواسل.
ونوه الشيخ سعود المعجب في ختام حديثه, بما منّ الله سبحانه وتعالى به على النيابة العامة أن حازت الثقة الكريمة من لدن خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده -رعاههما الله وسدد خطاهما - بدعمهما السخي لها.

22 سبتمبر 2019 - 23 محرّم 1441

08:02 PM


A A A

رفع النائب العام الشيخ سعود بن عبدالله المعجب, التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- بمناسبة اليوم الوطني الـ89 للمملكة, واصفاً هذه المناسبة بالخالدة كونها الشاهد على توحيد المملكة العربية السعودية، حيث تتزاحم مشاعر الحب والوفاء والانتماء والفخر تجاه هذا الوطن.
وقال: "إن الوطن لا تفيه الكلمات حقه ولا فضائله، فيه ننهل من العبر والدروس عن السيرة العطرة للقائد الفذ جلالة الملك عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- الذي استطاع بإيمانه ونفاذ بصيرته أن يضع القواعد الراسخة لوطننا الحبيب وصولاً إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- اللذين سارا على هذا النهج واستكملا حمل الأمانة وأداء هذه الرسالة محدثين -رعاهما الله- أكبر عملية تنمية وتحديث لجميع مناحي الحياة في بلدنا الغالي.
وأضاف: "أعجز في هذا المقام عن إدراك مداد الكلمات التي أوفي بها حق الوطن وقادته بدءاً من الملك المؤسس -طيب الله ثراه- وصولاً إلى خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، سائلاً المولى عز وجل أن يحفظ وطننا الغالي ويديم علينا نعمة الأمن والاستقرار والرخاء والازدهار ويحفظ قادتنا ويلبسهم لباس الصحة والعافية ويديم عزهم وتوفيقهم.
ولفت النائب العام النظر إلى أن العالم اليوم وهو يرى هذه البلاد المباركة وهي تنعم بالعزة والكرامة والاستقرار في مكان تحفه الأخطار من كل جانب ليقف مذهولاً مما وصلت إليه بلادنا من قوة اقتصادية وعسكرية وسياسية تحت قيادة لها نظرة ثاقبة ثبتت في وقت الشدائد ودافعت بكل بسالة عن حياض هذا الوطن المعطاء وهبَت لنصرة المظلوم ونجدة الجار الذي استنجد بها مستعينة بذلك بعد الله بشعبها وجنودها البواسل.
ونوه الشيخ سعود المعجب في ختام حديثه, بما منّ الله سبحانه وتعالى به على النيابة العامة أن حازت الثقة الكريمة من لدن خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده -رعاههما الله وسدد خطاهما - بدعمهما السخي لها.

إقرأ الخبر من المصدر صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق