نائب رئيس الإفتاء بالسويد: الاعتداءات السافرة التي تعرَّضت لها المملكة بربرية وهمجية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
دعا العلماء والدعاة للقيام بدورهم بالذود عن بلاد الحرمين التي حملت لواء نصرة الإسلام

نائب رئيس الإفتاء بالسويد: الاعتداءات السافرة التي تعرَّضت لها المملكة بربرية وهمجية

دان نائب رئيس مجلس الإفتاء بالسويد الأمين العام للوقف السويدي للحوار، الشيخ حسان موسى، استهداف معامل تكرير البترول في بقيق وخريص بالهجمة البربرية، وأكد أن استهداف المملكة هو استهداف لكل المسلمين، ودعا المجتمع الدولي للقيام بدوره.


وفي التفاصيل، أوضح "موسى" أن هذا العمل الجبان لن يخدم إلا أعداء الدين والاستقرار والسلام، داعيًا العلماء والدعاة للقيام بدورهم بالذود عن بلاد الحرمين الشريفين التي حملت لواء نصرة الإسلام وخدمة المسلمين.


واختتم تصريحه بالتشديد على وقوف مسلمي السويد مع المملكة، وتضامنهم الكامل واستنكارهم الشديد لهذه الممارسات الإجرامية التي لن تزيد المملكة إلا قوة وإصرارًا لمواجهة الإرهاب بكل صوره وأشكاله.. سائلاً الله أن يديم أمنها، وأن يخذل أعداءها.

نائب رئيس الإفتاء بالسويد: الاعتداءات السافرة التي تعرَّضت لها المملكة بربرية وهمجية

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2019-09-18

دان نائب رئيس مجلس الإفتاء بالسويد الأمين العام للوقف السويدي للحوار، الشيخ حسان موسى، استهداف معامل تكرير البترول في بقيق وخريص بالهجمة البربرية، وأكد أن استهداف المملكة هو استهداف لكل المسلمين، ودعا المجتمع الدولي للقيام بدوره.


وفي التفاصيل، أوضح "موسى" أن هذا العمل الجبان لن يخدم إلا أعداء الدين والاستقرار والسلام، داعيًا العلماء والدعاة للقيام بدورهم بالذود عن بلاد الحرمين الشريفين التي حملت لواء نصرة الإسلام وخدمة المسلمين.


واختتم تصريحه بالتشديد على وقوف مسلمي السويد مع المملكة، وتضامنهم الكامل واستنكارهم الشديد لهذه الممارسات الإجرامية التي لن تزيد المملكة إلا قوة وإصرارًا لمواجهة الإرهاب بكل صوره وأشكاله.. سائلاً الله أن يديم أمنها، وأن يخذل أعداءها.

18 سبتمبر 2019 - 19 محرّم 1441

02:06 AM


دعا العلماء والدعاة للقيام بدورهم بالذود عن بلاد الحرمين التي حملت لواء نصرة الإسلام

A A A

دان نائب رئيس مجلس الإفتاء بالسويد الأمين العام للوقف السويدي للحوار، الشيخ حسان موسى، استهداف معامل تكرير البترول في بقيق وخريص بالهجمة البربرية، وأكد أن استهداف المملكة هو استهداف لكل المسلمين، ودعا المجتمع الدولي للقيام بدوره.


وفي التفاصيل، أوضح "موسى" أن هذا العمل الجبان لن يخدم إلا أعداء الدين والاستقرار والسلام، داعيًا العلماء والدعاة للقيام بدورهم بالذود عن بلاد الحرمين الشريفين التي حملت لواء نصرة الإسلام وخدمة المسلمين.


واختتم تصريحه بالتشديد على وقوف مسلمي السويد مع المملكة، وتضامنهم الكامل واستنكارهم الشديد لهذه الممارسات الإجرامية التي لن تزيد المملكة إلا قوة وإصرارًا لمواجهة الإرهاب بكل صوره وأشكاله.. سائلاً الله أن يديم أمنها، وأن يخذل أعداءها.

إقرأ الخبر من المصدر صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق