"ابن قويد": الخارجية تدعم المعتقل "الدوسري" وتسعى لإعادته للوطن تحقيقًا لأمنية والدته ‫

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشف المستشار القانوني والمكلف بمتابعة ملف المعتقل السعودي خالد الدوسري أن فريق الدفاع الحالي لا يزال يبحث في قضية السجين الدوسري عن شعارات الحرية والعدالة والإنسانية التي يتفاخر بها القضاء الأمريكي من بين دول العالم، التي لم يجدها حتى الآن، حسب وصفه. ‫

وفي التفاصيل، أوضح المحامي "سعود بن متعب بن قويد" عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل "تويتر" أن وزارة الخارجية السعودية ما زالت تقدم الدعم القانوني والمالي لقضية السجين، وستواصل -بإذن الله- جهودها حتى يتم نقله لأرض الوطن تحقيقًا لآمال والدته، ورغبته التي دوّنها وفد السفارة بعد زيارته.

‫وبيّن "ابن قويد" أنه على حسب وجهة نظره فإن تبادل السجناء هو المخرج الوحيد لحل القضية، وذلك إذا استثمرت المملكة العربية السعودية وجودها عضوًا مراقبًا في منظمة دول أمريكا اللاتينية في إمكانية تبادل السجناء بين الدولتين، وخصوصًا بعد حصول فريق الدفاع الحالي على تقارير موثقة من الأطباء المعتمدين لدى القضاء الأمريكي، تدعم موقف السجين، وتوضح حالته الصحية قبل توجيه الاتهام له بأشهر عدة.

‫وأضاف: الحالة الصحية للمعتقل -ولله الحمد- تحسنت بكثير عما كان عليه؛ كون المعتقل لأول مرة منذ ثلاث سنوات يسأل عن أهله، ويطلب زيارتهم؛ ما يعطي مؤشرًا جيدًا لتحسُّن ذاكرته وحالته الصحية بشكل عام.

‫وكانت "سبق" قد انفردت بنشر خبر زيارة وفد السفارة السعودية بواشنطن للمعتقل "خالد الدوسري" بمقر سجنه، واطمأنت على تحسُّن حالته الصحية. وقد طالب السجين بزيارة أسرته له بأسرع وقت، مع سرعة نقلة للمملكة لإكمال محكوميته.

مشاركة

كشف المستشار القانوني والمكلف بمتابعة ملف المعتقل السعودي خالد الدوسري أن فريق الدفاع الحالي لا يزال يبحث في قضية السجين الدوسري عن شعارات الحرية والعدالة والإنسانية التي يتفاخر بها القضاء الأمريكي من بين دول العالم، التي لم يجدها حتى الآن، حسب وصفه. ‫

وفي التفاصيل، أوضح المحامي "سعود بن متعب بن قويد" عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل "تويتر" أن وزارة الخارجية السعودية ما زالت تقدم الدعم القانوني والمالي لقضية السجين، وستواصل -بإذن الله- جهودها حتى يتم نقله لأرض الوطن تحقيقًا لآمال والدته، ورغبته التي دوّنها وفد السفارة بعد زيارته.

‫وبيّن "ابن قويد" أنه على حسب وجهة نظره فإن تبادل السجناء هو المخرج الوحيد لحل القضية، وذلك إذا استثمرت المملكة العربية السعودية وجودها عضوًا مراقبًا في منظمة دول أمريكا اللاتينية في إمكانية تبادل السجناء بين الدولتين، وخصوصًا بعد حصول فريق الدفاع الحالي على تقارير موثقة من الأطباء المعتمدين لدى القضاء الأمريكي، تدعم موقف السجين، وتوضح حالته الصحية قبل توجيه الاتهام له بأشهر عدة.

‫وأضاف: الحالة الصحية للمعتقل -ولله الحمد- تحسنت بكثير عما كان عليه؛ كون المعتقل لأول مرة منذ ثلاث سنوات يسأل عن أهله، ويطلب زيارتهم؛ ما يعطي مؤشرًا جيدًا لتحسُّن ذاكرته وحالته الصحية بشكل عام.

‫وكانت "سبق" قد انفردت بنشر خبر زيارة وفد السفارة السعودية بواشنطن للمعتقل "خالد الدوسري" بمقر سجنه، واطمأنت على تحسُّن حالته الصحية. وقد طالب السجين بزيارة أسرته له بأسرع وقت، مع سرعة نقلة للمملكة لإكمال محكوميته.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر "ابن قويد": الخارجية تدعم المعتقل "الدوسري" وتسعى لإعادته للوطن تحقيقًا لأمنية والدته ‫ المنشور اصلاً في موقع صحيفة سبق وتقع مسئولية صحة الخبر على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق