شاب يخاطر بحياته من أجل صورة سيلفي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أثار شاب بالثامنة والعشرين من عمره ، ذعر بين الزائرين بمنطقة الجرف الصخري المعروف باسم “باب ديرالا” ، الذي يعود إلى العصر الجوراسي، بالقرب لولوورث بمنطقة دورست، في إنجلترا.

حيث تسلق الشاب الجرف الصخري قبل أن يستقر على حافته ويدخن سيجارة ويلتقط بعض صور السيلفي .

ويبلغ ارتفاع الجرف الصخري المعروف باسم “باب ديرالا”، ويتسم بالخطورة بالنظر إلى تكوينه وطبيعته، حوالي 100 قدم، أي أكثر من 30 مترا.

وأثار سلوك الرجل حفيظة خفر السواحل، الأمر الذي دفعهم إلى توجيه تحذير للزائرين بعدم التوجه إلى الجرف باعتباره منطقة “مهددة بالانهيار”.

وقال المسؤول في خفر السواحل دان سنوزويل: “بدا واضحا أنه ليس من هواة رياضة التسلق الدائمين، فقد كان يرتدي حذاء رياضيا عاديا وبنطالا من الجينز”.

وأضاف: “لقد كان بإمكاني رؤيته وهو يلتقط صور السيلفي ويدخن سيجارة”، مشيرا إلى أن الأمر كان مثيرا للقلق، خصوصا وأنه كان هناك الكثير من العائلات في المنطقة، و”لو زلت قدمه للقي حتفه بالتأكيد”.

إقرأ الخبر من المصدر صحيفة صدى

أخبار ذات صلة

0 تعليق