تاجر : دول تصدر الماشية السودانية لأوربا ..

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
الثروة

السودان اليوم :

أكد التاجر محمد عدلان صاحب مزرعة تسمين عجول جنوب الخرطوم، أن المقاطعة الأخيرة للحوم لم تكن ذات أثر كبير على تجار المواشي وأصحاب الجزارت الصغيرة بأسواق الأحياء، خاصة في ظل عدم وجود قوة شرائية منذ فترة طويلة، وأشار عدلان في تصريح لـ(آخر لحظة) أن المواطن السوداني لا علم له بثقافة مقاطعة السلع والبضائع كما يحدث في الدول الأخرى التي تُحدث المقاطعة فيها أثراً كبيراً، وقال إن معظم المواطنين قاموا بشراء كميات كبيرة من اللحوم قبل المقاطعة، وطالب عدلان الجهات ذات الصلة بضرورة مراجعة قوانين الاستثمار والصادر، خاصة فيما يتعلق بصادر الخام من بذرة القطن والسمسم والفول التي تمثل أعلاف ضرورية بالنسبة للمواشي، مشيراً إلى أن ارتفاع أسعار المواشي جاء نتيجة لارتفاع أسعار الأعلاف، حيث أكد ارتفاع سعر جوال (الأمباز) من (1000) جنيه إلى (1775)، وجوال الردة من (250) إلى (480) جنيهاً، والعلف من (500) إلى (840) وجوال تيراب أبو سبعين من (3) آلاف جنيه إلى (6) آلاف جنيه، وأوضح عدلان أن هناك جهات تعمل على منح مستثمرين ميزات تفضيلية ومشاريع زراعية ضخمة وتوفر لها أراضٍ شاسعة، وتقوم هذه الجهات في نهاية الأمر بالاستثمار في تسمين المواشي ومن ثم تقوم بتصديرها للخارج، ولا تكون هناك فائدة ملحوظة بالنسبة للوطن أو المواطن، وكشف عن طلبات كبيرة للماشية السودانية لإحدى دول الخليج، ما يفوق حاجتها المحلية، وتقوم هذه الدولة بتصدير الماشية السودانية لأوربا، الأمر الذي يحدث شحاً في الأسواق الداخلية ويتسبب في ارتفاع الأسعار.

المادة السابقةمساع لإيجاد حلول لمشكلة نقص الغاز بالمخابز
المقالة القادمةتفاصيل خطيرة “مجتهد” يكشف جاسوس ابن زايد في الديوان الملكي ومحاولة الاغتيال الفاشلة !!

إقرأ الخبر من المصدر السودان اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق