أمل جديد لمريضات سرطان الثدى.. التوصل لتطعيم يساعد فى قتل الخلايا السرطانية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أفادت تقارير حديثة بأنه يتم الآن إجراء دراسات على تطعيم جديد قد يساعد فى التخلص من الخلايا السرطانية لدى مريض سرطان الثدى، وكانت "لى ميركر"، من ولاية فلوريدا الأمريكية، أول مريضة تشارك فى تجربة Mayo Clinic  للقاح الجديد بعد تشخيصها فى مارس الماضى بإصابتها بسرطان الثدى فى المراحل المبكرة من المرض.

وقالت صحيفة "The Sun" البريطانية، فى تقرير لها اليوم، إن "لى" أخبرت "فيرست كوست نيوز" أنها مصابة بسرطان الثدى المرحلة صفر"، وهذا يعنى أن الخلايا السرطانية لم تنتشر بعد، حيث تم تخيير "لي" بـ3 خيارات، إما إجراء عملية استئصال الورم، بحيث يتم إزالة الخلايا السرطانية، أو الخضوع لاستئصال الثدى، حيث تتم إزالة الثديين، أو الانضمام إلى تجربة سريرية للقاح منقذ للحياة لقتل الخلايا ومنعها من العودة.


تطعيم جديد لمرضى السرطان يمثل أملا لمريضات سرطان الثدى

وقالت لى إنها فضلت تجربة التطعيم الجديد عليها، مضيفة أن التجربة التى استمرت 12 أسبوعًا فى جامعة "جاكسونفيل"، إن التجربة ساعدت فى قتل بعض خلاياها السرطانية، وفقًا لما ذكرته لفيرست كوست نيوز.

وأكدت الدكتورة سارانيا تشومسرى، طبيبة الأورام فى المركز الطبي: "من المفترض أن تحفز استجابة المريض المناعية الخاصة حتى تدخل الخلايا المناعية، وتهاجم السرطان".

وأضافت "لى" إن التجربة تضمنت سلسلة من الاختبارات يمكن للباحثين عرض أنسجة الثدى للوصول إلى كيفية عمل اللقاح.

وأضافت الصحيفة أنه يتم استخدام العلاج على مريض آخر، والذى أظهر نتائج إيجابية. وأوضحت الدكتورة تشومسرى إن التجارب السريرية للمرضى الذين يعانون من مراحل أخرى من السرطان تظهر أيضًا نتائج جيدة.

إقرأ الخبر من المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق