طلبها فى "الطاعة" فطلبت الطلاق.. قصة زوجة أستاذ جامعى فى أروقة القضاء

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قضت محكمة الأسرة بالمعادى، بقبول الدعوى المقامة من "مني . ج" وتطالب فيها بالطلاق من زوجها"محمد . ع" الأستاذ الجامعى لاستحكام الخلاف بينهما .

 

 

وجاء في الدعوي التى اقامها المستشار إسماعيل بركة المحامى  أن زوج موكلته اساء عشرتها، وبتاريخ 18يناير 2018 تسلمت منه انذارا يدعوها للدخول في طاعته ، غير انها تعترض لعدم امانته عليها نفسا ومالا ولعدم شرعية مسكن الطاعة، مما حدا بها لإقامة دعوى الطلاق وقدمت صورة ضوئية من انذار الطاعة ووثيقة زواجهنا ، وحيث ان المدعية قدمت طلبا لمكتب تسوية المنازعات ولم تسفر جهوده في تسوية النزاع بينهما .

 

 

واضاف بركة في دعواه انه اذ تداولت المحكمة الدعوي علي النحو المبين بمحاضرها ومثلت موكلته ، وبعد احالة الدعوي للتحقيق لتثبت المجعية ان المدعي عليه غير امين عليها، فانه يطالب بتطليق موكلته من المدعي عليه لاستحكام الخلاف بينهما.

 

كانت محكمة استئناف الأسرة المنعقدة بالتجمع الخامس قضت قبل وقت سابق بإلزام أستاذ جامعي بدفع نفقة 21 ألف جنيه لطفليه ولزوجته بدلا من 30 ألف جنيه، في الدعوى المقامة من زوجته ضده، وتتهمه بالتقصير في الإنفاق على نجليها على الرغم من تيسر حاله.

 

 

 

 

 



إقرأ الخبر من المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق