خديجة تطلب الطلاق: "سرق مصوغاتى الذهبية وجاب لى ضرة بعد 40 سنة جواز"

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لم تتحمل الزوجة صاحبة العقد السادس من عمرها الصدمة، مضمون اتصال هاتفى من أحد أقاربها يخبرها بزواج زوجها عليها وهى التى وقفت بجواره 40 عاما، ربت خلالها 3 أبناء وزوجتهم وأنجبوا 7 أحفاد، وتذكرت ألا خلافات بينها وزوجها تستدعى زواجه من أخرى، وعندما واجهته قال إنه يطبق شرع الله ولن يقصر معها ولديه مال ومن حقه الاستمتاع".

وأوضحت الزوجة "خديجة.أ" أمام محكمة الأسرة بعابدين فى دعوى أقامتها طالبة الطلاق للضرر: زوجى مريض بحب النساء وكنت أظن أن معاكسته السخيفة وإبدائه إعجابه بكل سيدة هو آخر ما سيقدم عليه، ليخالف الشرع ويرتكب المحرمات مع النساء وتزوج بعدها من أجل شهواته وفى الأخير يرفض رد الأموال التى سرقها منى وأنفقها دون وجه حق".

وأضافت الزوجة أنه زوجها حرمها من جميع حقوقها وطردها ليلا بملابس المنزل بعد علقة موت أثبتت آثارها فى محضر حررته بقسم الشرطة وأرفقت فيه تقرير طبى بالإصابات والكدمات.

واستطردت "خديجة": خوفه من أبنائى دفعه إلى أن يأتى منزل شقيقى ليصطحبنى للعيش مع ضرتى والرضا بالكابوس الذى بات ينغص على حياتى بعد أن وجدت نفسى مجبرة على الذهاب معه مقابل إنفاقه على وعيشى بمنزله.

وأكدت: مررت بتجربة مريرة وقبلت بالعيش على ذمته حفاظا على شكل أبنائه أمام أزواجهم، لكنه سرق مصوغاتى الذهبية ومنح منقولاتى لزوجته الثانية وأخذ يردد بأنه لن يعطينى مليم وسيتركنى أموت بحسرتى ".

 


إقرأ الخبر من المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق