في جنازة مهيبة.. أهالي تلا يودعون محمود ’’شهيد الجدعنة‘‘.. والغضب يسود المدينة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كتب: ضياء السقا

في جازة مهيبة، شيع أهالي مدينة تلا بمحافظة المنوفية، الخميس، جنازة محمود البنا "شهيد الجدعنة"، الذي قُتل على يد صديقه "راجح"، متأثرًا بإصابته بـ3 طعنات نافذة، إثر محاولته الدفاع عن فتاة تحرش بها الجاني.

وسيطرت حالة من الحزن والغضب بين أهالي المدينة، بعد مقتل الشاب، الذي دفع حياته ثمنا للشهامة والجدعنة، وطالبوا بتطبيق القصاص العادل، لعودة حق الراحل.

وكشفت الجهات الأمنية تفاصيل مقتل شاب على يد صديقه، طعنا بمطواة، وفر هاربا، في مدينة تلا بمحافظة المنوفية.

وبحسب اليوم السابع، تلقى اللواء محمد ناجي، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن المنوفية، إخطارًا من اللواء محمد عمارة، مدير المباحث الجنائية بالمنوفية، يفيد باستقبال مستشفى تلا المركزي "محمود. ا" طالب بالصف الثالث الثانوى، جثة هامدة إثر طعنات نافذة بالبطن.

بالانتقال الفورى والفحص تبين قيام "م. راجح " 18 عاما بالتعدى عليه بمطواة نتيجة مشادة كلامية حال معاتبته على مغازلة جارتهما، أثناء تواجدهما على إحدى المقاهي المتواجدة بالمدينة، وتم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

وتعود تفاصيل الجريمة إلى قيام الجاني بالتحرش بفتاة، مما دفع المجني عليه للتدخل، للدفاع عنها، ومن ثم قام "راجح" بطعن "محمود" طعنات متتالية نافذة فى البطن والرقبة، وتوفي على إثرها.

وتصدر هاشتاج "#راجح_قاتل"، تريند موقه التواصل، الاجتماعي، تويتر، خلال الساعات الماضية، وطالب رواد السوشيال ميديا بإعدام القاتل، وعودة حق الشاب الذي دفع حياته ثمنا للشهامة والجدعنة.

صورة القاتل راجح

صورة المجني عليه محمود

إقرأ الخبر من المصدر الموجز

أخبار ذات صلة

0 تعليق