عرض فيلم «رائع» للمخرجة «كلوديا نونيس» بمهرجان الإسماعيلية

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

عُرض اليوم الاثنين ضمن فعاليات الدورة الـ21 لمهرجان الإسماعيلية السينمائى الفيلم البرازيلى "رائع" للمخرجة "كلوديا نونيس"، وعقب عرض الفيلم أقيمت ندوة أدارها الناقد السينمائى "رامى المتولى".

 

وتدور أحداث الفيلم حول سبيليندور هو المكان الذى بنى فيه سجن كرينكال الإصلاحى، وهو خاص بالسكان اﻷصليين، تم بناؤه داخل أراضيهم، أثناء فترة حكم الديكتاتورية العسكرية البرازيلية (1964-1985).

 

 وقد تعرض فيه الهنود للسجن والتعذيب، خاصة القادة الذين كانوا يقاتلون من أجل أراضيهم، كما حظر الجيش ممارسة الثقافة الأصلية وطقوس الأجداد هذه الحقائق، لم تكن معروفة حتى كشف التحقيق الذى أجرته لجنة الحقيقة البرازيلية، عن انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان، ارتكبتها الديكتاتورية البرازيلية.

 

وقالت مخرجة الفيلم "كلوديا نونيس"، إن الفيلم ناقش قضية لم يكن يعرف أحد بها نهائيا، وما حدث ضد الهنود، وهذا كان السبب الرئيسى الذى دفعها لصناعة الفيلم.

 

وأضافت: "المحزن فى قصة الفيلم أنه تم نسيان كل شىء ونسيان جهود التحقيقات، ومن هم فى الحكم حاليا يرفضون فكرة وجود هذه المجموعات، إضافة إلى أن الحكومة الحالية مازالت تنظر إلى الهنود على أنهم مجموعات بدائية".

 

وأشارت إلى أن الحكومة الحالية تمارس نفس الاضطهاد الذى حدث من الفاشية العسكرية ضد هذه المجموعات الهندية، ويحاولون دمجهم فى الحضارة، بحسب قولهم.

 

وعقدت الورشة نقاشا حول الفيلم، وما دار من مشاكل فى البرازيل عقب صدور الفيلم، خاصة لمناقشته قضية عنصرية.

 

وقالت مخرجة الفيلم: "مع بدء البحث والتصوير لم يكن هناك أى مشاكل، ولكن ننتظر رد الفعل بشأن الفيلم مع عرضه". 

إقرأ الخبر من المصدر عين

أخبار ذات صلة

0 تعليق