خبيرة فلكية شهيرة تصدم "أردوغان" وتبشره بكارثة كبرى

توقعت فلكية شهيرة هزيمة مدوية لتركيا في الصراع الدائر حاليا في الجماهيرية الليبية.

وقالت الفلكية ليلى عبد اللطيف، في أحدث توقعاتها أن الصراع بين مصر وتركيا في ليبيا ستزداد حدته في الأيام القادمة، وأن قوات “حفتر” ستدخل العاصمة الليبية طرابس.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

نسرين طافش تشعل مواقع التواصل بإطلالة مثيرة وهي بملابس السباحة (فيديو)

العرافة اللبنانية ليلى عبداللطيف تصعق العالم العربي بتوقع جديد .. استعدوا لهذه الكارثة الجديدة !

فيصل القاسم يفجر مفاجأة عن رئيس عربي: له ديانة أخرى غير التي يعلنها .. وليس عربيا من الأصل

نيللي كريم تتزوج من رجل أعمال مصري شهير

إيناس عز الدين تفاجئ جمهورها بعودتها لطليقها رسمياً .. شاهد كيف أرتمت في أحضانه

بسب مجهول .. وفاة مذيعة عربية شهيرة

بفستان جريئ.. إيمان العاصي فى إطلالة جديدة على البحر

حلا شيحة تظهر بشكل مختلف في جلسة تصوير جديدة

شاهد.. إعترافات صادمة لـ “زمردة” ووالدتها حول علاقتهما المحرمة

أول ظهور لـ “تركي آل الشيخ” من داخل مستشفى نيويورك (شاهد)

وفاة فنانة مصرية شهيرة

دانييلا رحمة تكشف سر ظهورها بخاتم داخل مسبح

فتاتان سعوديتان تبحثان عن الجن داخل مدرسة (فيديو)

خطأ كبير يفسد صيام عرفة على ملايين المسلمين

نجم بارز يفقده مسلسل “أرطغرل” بعد وفاته بحادث سير

وأضافت في بيان “الجيش الليبي (قوات حفتر) سيحاصر العاصمة، والمقاتلون سيرفضون تسليم السلاح وتحدث مذبحة كبيرة وعلى إثر ذلك يسمح الجيش فقط بخروج المدنيين”.

وتابعت: “سيف الاسلام القذافي يتصدر المشهد الليبي كمرشح للرئاسة الليبية وكمخلص للبلاد في المرحلة القادمة، وولادة حكومة مع بداية العام وخطة دولية لحماية النفط الليبي”.

وعن آخر تطورات الأزمة الليبية، كشف وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم عن جهود تقوم بها بلاده من أجل وقف إطلاق النار في ليبيا، واستئناف الحوار السياسي بين الأطراف الليبية، بينما اشترطت تركيا انسحاب قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر من سرت والجفرة قبل أي تفاوض.

وكان الجيش الليبي التابع لحكومة الوفاق الوطني قد أعلن، أنه سيعزز منظومته الدفاعية استعدادا لمعركة محتملة في مدينة سرت، وسيشكل قوة مشتركة لتأمين المنطقة الغربية عقب طرد قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر منها.

مصدر الخبر هنا = احداث نت : خبيرة فلكية شهيرة تصدم "أردوغان" وتبشره بكارثة كبرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *