تحذيرات من عملية سطو واحتيال على الوديعة السعودية يقودها محافظ البنك المركزي ونجل الرئيس!

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
حذر الكاتب اليمني والقيادي المنشق عن جماعة الحوثي، علي البخيتي، من عملية سطو وسرقة للوديعة المالية السعودية في البنك المركزي اليمني. واتهم "البخيتي" محافظ البنك المركزي، محمد زمام بمحاولة سرقة الوديعة تحت بنود دعم السلع الغذائية، للاستفادة من فارق سعر الدولار التي تم اعتمادها بالتنسيق مع تجار معينين. وقال البخيتي في سلسلة تغريدات ، رصدها المشهد اليمني،"لسرقة الوديعة السعودية التي بالبنك المركزي اقر اليوم محافظ البنك محمد زمام مع لجنة اقتصادية بعدن اعتماد سعر صرف (٤٧٠) ريال للدولار لغرض استيراد المواد الغذائية؛ والفارق بين هذا السعر وسعر السوق للدولار بحدود ثلاثين ريال؛ سيستفيد منه تجار محددين مقابل حصة لفاسدين حكوميين". وأضاف: "قرار محمد زمام كارثة اقتصادية محققة؛ فعندما تُصرف الوديعة #السعودية بتلك الطريقة تحت دعوى دعم المواد الغذائية سينهار الريال أكثر؛ والمستفيد هو لوبي الفساد في البنك والحكومة وبعض تجار الجملة؛ لأن تجار التجزئة سيبيعون تلك المواد للمواطن بحسب أسعار صرف الدولار في السوق". وختم "البخيتي" تغريداته، بالقول، "أدعوا السلطات السعودية وسفراء دول مجلس الأمن وكل المتهمين بالاقتصاد وباستقرار الريال اليمني لوقف قرار محافظ البنك محمد زمام الكارثي؛ الذي سيستنزف الوديعة السعودية تحت مسمى دعم السلع الغذائية؛ وفِي الحقيقة ستصب تلك الأموال في جيب زمام وجلال هادي وباقي شلة الفساد في الحكومة". وكانت وكالة سبأ الرسمية قد نقلت عن "زمام" قيامه بإجراءات اقتصادية للحد من تدهور الريال اليمني، من خلال دعم السلع الغذائية الأساسية. وتداول ناشطون ووسائل إعلام اشعارات بنكية لراتب خيالي يتقاضاه محافظ البنك في الوقت الذي لايجد عشرات آلاف الموظفين مرتباتهم .

إقرأ الخبر من المصدر الشاهد نيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق