السم في العسل.. فضائيات المليشيا تتلاعب بـ قضية "أطفال صعدة"

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
تحاول عناصر ميليشيا إيران الإرهابية منذ عدة أيام تصدير صور مُسيئة لقوات التحالف الوطني التي تقودها دولة الإمارات، خاصة بعد شن القوات غارة جوية علي معسكرات تابعة لـ الحوثيين داخل محافظة صعدة، حيث توجه المليشيا الاتهامات لـ قوات التحالف بأنها تضرب الأطفال المدنيين دون رحمة، الأمر الذي يعسكه الواقع، حيث تعمل القوات جاهدة علي تحرير الأطفال من قبضة المليشيا.

المالكي يُعلن عن تحرير الأطفال

أعلن التحالف العسكري العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية ضد ميليشيا إيران في اليمن، بدء إجراءات إعادة الأطفال اليمنيين المجندين من قبل الجماعة إلى بلادهم، وذلك من خلال تسليمهم إلى الحكومة اليمنية.

ونقلت قناة "الإخبارية" السعودية، عن الناطق باسم "التحالف العربي"، العقيد الركن تركي المالكي، قوله إنه "تم تسليم سبعة أطفال من بين 86 طفلاً إلى الحكومة اليمنية، وذلك بحضور مُمثلين عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر".

واتهم العقيد تركي المالكي، ما أسماها "الميليشيات الحوثية"، بتجنيد الأطفال اليمنيين، والزج بهم في المعارك الدائرة في هذا البلد، منذ العام 2015.

وفي يوليو، قال المتحدث باسم التحالف العقيد الركن تركي المالكي، إن "أكثر من 100 طفل فقدوا أرواحهم في أرض المعركة، بعد أن جندهم المتمردون الحوثيون"، مؤكداً أن التحالف يملك بيانات موثوقة تؤكد تجنيد أطفال في سن الثامنة.

وحمل المتحدث العسكري، ميليشيات الحوثي الإيرانية المسؤولية عن تجنيد الأطفال اليمنيين والزج بهم في أرض المعركة، حيث فقد العشرات منهم أرواحهم خلال المعارك في صفوف المتمردين.

أطفال صعدة علي "مائدة" التحقيقات

دعا مجلس الأمن الدولي إلى فتح تحقيق نزيه وشفاف في الغارة الجوية التي أودت بحياة عشرات الأطفال.

واتفقت الدول "الأعضاء" في المجلس على دراسة نتائج التحقيق الذي تعهد الجيش السعودي بإجرائه في الغارة الجوية.

وتناول المؤتمر الصحفي لفريق التقييم الذي حضره ممثلون عن الدول المشاركة في التحالف وصحفيون نتائج التحقيقات في عدد من الحوادث الأخرى في اليمن.

السم في العسل

بثت قناة تلفزيونية تابعة للحوثيين في اليمن ما تقول إنها مقاطع فيديو صورت بهاتف نقال تظهر أطفالاً في رحلة مدرسية في محافظة صعدة قبيل ضربة جوية نفذتها طائرات التحالف بقيادة السعودية طالت الحافلة التي أقلتهم في التاسع من أغسطس وأودت بحياة العشرات.

وأظهرت قناة المسيرة التابعة للحوثيين مقطع فيديو لطلبة صغار يمنيين، وهم يرتلون آيات من القرآن ثم يزورون مقبرة يصفها المذيع بأنها مقبرة "للشهداء" تضم رفات آباء أو أخوان أو أقارب بعض الأطفال، ثم يستقلون الحافلة بعدها.

إقرأ الخبر من المصدر اليمن العربي

أخبار ذات صلة

0 تعليق