لم يستطع لا الحرس الجمهوري ولا ميليشيات الحوثي ولا المتحوثون قهرهم ...هذا هو الشخص الوحيد الذي استطاع ان يقهر المحافظة البطلة ويبكي ابنائها ( لن تصدق من هو )

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لم يستطع لا الحرس الجمهوري ولا ميليشيات الحوثي ولا المتحوثون قهرهم ...هذا هو الشخص الوحيد الذي استطاع ان يقهر المحافظة البطلة ويبكي ابنائها ( لن تصدق من هو ) ننشر لكم في موقع اخبار العصر جديد الاخبار واهمها لم يستطع لا الحرس الجمهوري ولا ميليشيات الحوثي ولا المتحوثون قهرهم ...هذا هو الشخص الوحيد الذي استطاع ان يقهر المحافظة البطلة ويبكي ابنائها ( لن تصدق من هو )، وهذا الخبر منقول من اب برس المنشور اليوم بعنوان لم يستطع لا الحرس الجمهوري ولا ميليشيات الحوثي ولا المتحوثون قهرهم ...هذا هو الشخص الوحيد الذي استطاع ان يقهر المحافظة البطلة ويبكي ابنائها ( لن تصدق من هو ).

اتهم مواطنون وناشطون من أبناء تعز القيادية الاخوانية ” توكل كرمان” وأدواتها المتوغلة في الشرعية والموالية لقطر، بسعيهم الى تعطيل معارك تعز وعرقلة جهود التحالف العربي .
 واعتبر المواطنون ان الهجوم الاعلامي الذي تقوده توكل كرمان وأدواتها، يهدف الى نسف جهود تحرير المحافظة ولا سيما في ظل التقدم الكبير لقوات الجيش الوطني والمقاومة المسنودة بقوات التحالف العربي في أكثر من جبهة سواء شرق وغرب تعز أو جنوبها .
 
وتداول ناشطون في الأيام الأخيرة مقطع فيديو على صفحات التواصل، يظهر فيه احد أبناء ” تعز ” يتهم فيه توكل كرمان بخذلانهم من أجل تحقيق مصالح شخصية، ليس لها علاقة بتعز وأبنائها .
 
وقال الناشط في مقطع الفيديو، ان توكل ارتهنت لدولة قطر وتريد ان ترهن تعز لها، وأضاف بطريقة ساخرة ان توكل وفريقها الاعلامي آخر همهم تعز، وكل ما يفكرون فيه هو كيف جمع الأموال وتكديسها .
 
واتهم الناشط توكل بالمتاجرة بقضيتهم ومعاناتهم لدى المنظمات الدولية، والدول الداعمة لها، حيث لا يصل من الدعم الذي تحصل عليه من هذه المنظمات والدول الى أبناء تعز إلا الفتات فقط .
 
ورصد ناشطون من أبناء تعز، تغريدات ومنشورات على مواقع التواصل، وضخ إعلامي يقوم به فريق توكل كرمان الاعلامي، يهدف الى عرقلة عملية تحرير محافظة تعز ومناطق الساحل الغربي .
 
حيث لوحظ ان معظم موظفي قناة بلقيس التابعة لتوكل كرمان وعلى رأسهم الاعلامي ياسين التميمي، وعدد من الإعلاميين، يشنون هجوم متواصل وبشكل مباشر على التحالف العربي وقوات المقاومة في الساحل الغربي والمناطق المشتعلة في تعز .
 
كما لوحظ بعض أدوات توكل كرمان التي زرعتهم في الشرعية من أمثال مختار الرحبي، وبعض العاملين في قنوات الشرعية في الرياض، يسعون وعبر تحريضهم في القنوات الفضائية وعلى صفحات مواقع التواصل، الى إثارة أبناء تعز ضد التحالف العربي، بهدف خلط الأوراق وإعاقة أي جهود من شأنها تحرير المحافظة وتطبيع الحياة فيها .
 
مطالبات شعبية بردع المعطلين :
 
وطالب ابناء تعز من دول التحالف العربي وعلى رأسها المملكة العربية السعودية التي تقود التحالف، ومن الرئيس عبدربه منصور هادي وقف عبث هولاء، ولا سيما من تم زرعهم داخل الشرعية ويتحدثون بأسمها على القنوات، وهدفهم الحقيقي عرقلة قوات الجيش الوطني والتحالف العربي من تحرير تعز، خدمة لأجندة قطر، بأموال تدفع لهم عبر توكل كرمان .
 
وأضافوا ان ابناء تعز يدفعون ثمن المتاجرة بقضيتهم من قبل هولاء، فهم ثلاث سنوات محاصرين، وتتعرض مناطقهم للقصف والقتل والموت والتهجير القسري، بينما هولاء لا يهمهم إلا مصالحهم فقط .
 
وناشدوا كل العقلاء في تعز الالتفاف حول التحالف العربي وقيادة المحافظة، وقوات المقاومة والجيش الوطني التي تسعى الى تخليص تعز من مليشيا الحوثي الإيرانية، وذلك بوضع حد لهولاء الذين وقفوا ضد تعز وتحريرها إرضاء لمشاريع لا علاقة لها باليمن والشعب اليمني ولكن من اجل مصالحهم الشخصية

 

شكرا لمتابعينا الكرام فقد تابعتم خبر لم يستطع لا الحرس الجمهوري ولا ميليشيات الحوثي ولا المتحوثون قهرهم ...هذا هو الشخص الوحيد الذي استطاع ان يقهر المحافظة البطلة ويبكي ابنائها ( لن تصدق من هو ) , تم نقله وجلبه من موقع اب برس, وبالتالي فإن هذا الخبر يعتبر منقول من مصدره ولا يتحمل موقع أخبار العصر أي مسئولية عن لم يستطع لا الحرس الجمهوري ولا ميليشيات الحوثي ولا المتحوثون قهرهم ...هذا هو الشخص الوحيد الذي استطاع ان يقهر المحافظة البطلة ويبكي ابنائها ( لن تصدق من هو ) وإنما تقع المسئولية على مسئولي موقع اب برس . ولتصلكم أخر الاخبار تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي اسفل الصفحة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق