موجة الصقيع تتلف مزارع القات في العاصمة صنعاء والخسائر بالمليارات ..(10صور صادمة)

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار العصر موجة الصقيع تتلف مزارع القات في العاصمة صنعاء والخسائر بالمليارات ..(10صور صادمة) ننشر لكم في موقع اخبار العصر جديد الاخبار واهمها موجة الصقيع تتلف مزارع القات في العاصمة صنعاء والخسائر بالمليارات ..(10صور صادمة)، وهذا الخبر منقول من صوت اليمن المنشور اليوم بعنوان موجة الصقيع تتلف مزارع القات في العاصمة صنعاء والخسائر بالمليارات ..(10صور صادمة)، تابع تفاصيل جميع الاخبار في انحاء الوطن العربي، انت تقرأ الان تفاصيل.

موجة الصقيع تتلف مزارع القات في العاصمة صنعاء والخسائر بالمليارات ..(10صور صادمة)

اتلفت موجة الصقيع التي تعرضت لها بعض مزارع القات في العاصمة صنعا عدد كبير من هذه الشجرة  ، موقعة خسائر قد تصل إلى مليارات الريالات سيتكبدها المزارعين على مدار عام كامل .
وقال لبوابة اليمن الإخبارية مزارعوا القات في منطقة قرضة بني حشيش محافظة صنعاء أن اليومين الماضيين تعرضت أشجارهم للضريب (الصقيع) وتجمدت الثلوج على اغصانها.
وأوضحوا ان خسائرهم المادية قد تصل إلى ملايين الريالات كون شجرة القات لن تكون قادرة على الإنتاج مرة أخرى الا بعد عام كامل ، حيث سيتم بتر سيقانها الظاهرة على سطح الأرض وانتظار نموها مرة أخرى لأكثر من عام حتى تبدأ في الإنتاج مرة أخرى .
ويقدر عدد متعاطي القات في اليمن بأكثر من 10 مليون نسمة من اجمالي السكان الذين قد يصلون الى 30  مليون نسمة.
وتناول القات يتم بمضغ وتخزين أوراقه في أحد جانبي الفم ويمتص متناولها ببطء عن طريق الشعيرات الدموية في الفم، أو يبتلع المخزن عصيرها مع قليل من الماء أو المياه الغازية بين الحين والآخر، وتستمر عملية الاجترار هذه لساعات طويلة، حيث يبدأ المضغ (التخزين) بعد تناول الغداء الذي يكون غالباً بين الواحدة والثانية ظهراً إلى قبيل غروب الشمس، ثم يعاود بعضهم التعاطي مرة أخرى حتى ساعة متأخرة من الليل.

تتكون نبتة القات من مركبات عضوية أهمها "الكاثين" و"النوربسيدو إفيدرين" وهي مواد تتشابه في تركيبها مع الأمفيتامين، ولهذه المواد تأثير على الجهاز العصبي، حيث تتسبب إفراز بعض المواد الكيميائية التي تعمل على تحفيز الخلايا العصبية مما يقلل الشعور بالإجهاد والتعب، ويزيد القدرة على التركيز في الساعات الأولى للتعاطي، ثم يعقب ذلك شعور بالراحة وأحيانا بالقلق.

ويتفق المخزنين (المتعاطين )ان القات يمدهم بنشاط ذهني وعضلي، ويوثق علاقاتهم الاجتماعية، ووسيلة للتسلية، وقضاء أوقات الفراغ، ويرتبط أيضاً بالمناسبات الاجتماعية خاصة في الأفراح والمآتم وجلسات الصلح بين القبائل.

في حين يرى آخرون معارضون لهذه العادة بأن القات سببا من أسباب التفكك الأسري، حيث يقضي المتعاطي ساعات طويلة في جلسة التعاطي بعيدا عن زوجته وأولاده، وكذلك الحال إذا كانت الزوجة تتعاطي القات حيث تجلس هي الأخرى مع صاحباتها لساعات طويلة بعيدا عن الزوج والأولاد مما يضعف من الروابط الأسرية، بالإضافة الى انه سبب رئيسي في خلل ميزانية عائلة المتعاطي خاصة الموظفين حيث يصرف ما نسبة 50 % من دخلة الشهري الذي قد يصل الى 30 الف ريال فقط .

13-01-18-50368449.jpg

13-01-18-70724507.jpg

13-01-18-260294047.jpg

13-01-18-757990181.jpg

13-01-18-559214997.jpg

13-01-18-351447787.jpg

13-01-18-732544295.jpg

13-01-18-164478757.jpg

13-01-18-888648269.jpg

شكرا لمتابعينا الكرام فقد تابعتم خبر موجة الصقيع تتلف مزارع القات في العاصمة صنعاء والخسائر بالمليارات ..(10صور صادمة) , تم نقله وجلبه من موقع صوت اليمن, وبالتالي فإن هذا الخبر يعتبر منقول من مصدره ولا يتحمل موقع أخبار العصر أي مسئولية عن موجة الصقيع تتلف مزارع القات في العاصمة صنعاء والخسائر بالمليارات ..(10صور صادمة) وإنما تقع المسئولية على مسئولي موقع صوت اليمن . ولتصلكم أخر الاخبار تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي اسفل الصفحة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق