تعز.. التحالف السياسي لمساندة الشرعية يبدي موقفه من آخر حادثة اغتيال

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أدانت أحزاب التحالف السياسي لمساندة الشرعية بمحافظة تعز، اليوم السبت،  بأشد عبارات الإدانة و التنديد الجريمة النكراء التي استهدفت اغتيال الشخصيتين الاجتماعيتين الاستاذ عمر دوكم خطيب جامع العيسائي و الأستاذ التربوي رفيق سعيد الأكحلي الذي قضى شهيدا جراء تلك الجريمة الغاشمة، فيما أصيب عمر دوكم إصابات بالغة و خطيرة.

 

وقال بيان صادر عن أحزاب التحالف السياسي لمساندة الشرعية - حصل "اليمن العربي" على نسخة منه - إن "هذه الجريمة الشنيعة التي اختار مجرموها تنفيذها في وقت و مكان لهما حرمتهما و قدسيتهما في ثقافة مجتمعنا المسلم لتعبر عن مدى فقر هؤلاء و من وراءهم لأبسط المفاهيم الإسلامية و القيم الأخلاقية حيث لم يراعوا حرمة يوم الجمعة و لا مكانة المسجد، فقد اختار منفذو الجريمة هذا الوقت و المكان غير عابئين بأي حرمة لهما، و لكن أنّى لمن استمرأ سفك الدم الحرام، و استلذ إزهاق النفس التي حرم الله التي هي أعظم جريمة أن يرقب في إنسان معصوم الدم إلّاً أو ذمة ناهيك عن أن يراعي حرمة وقت أو مكان".

 

وذكر البيان، أن "جريمة بشعة مثل هذه التي استهدفت الأستاذين الكريمين، فإنها في حقيقتها الجنائية و بعدها الإجرامي لا تستهدف شخصا محددا، و لا فئة بذاتها، و لا نفسا بعينها و إنما تستهدف أمن المجتمع و استقراراه بكل أطيافه و ألوانه و يجني على السكينة العامة أسوأ جناية يوم أن تستبيح الدماء و الأرواح".

 

 

و دعا البيان،  اللجنة الأمنية بالمحافظة و كافة الأجهزة الأمنية إلى تحمل مسؤوليتها بضبط الشارع بقوة و حزم كما تهيب بالحكومة إلى استنفار الجهد اللازم بدعم الأمن في المحافظة بما يمكنها من أداء واجبها باستطاعة و اقتدار. و إن على الجهات الأمنية تتبع الجناة وتحويلهم إلى القضاء لملاقاة جزاءهم الذي يجعلهم عبرة لغيرهم، و على كافة القوى السياسية والاجتماعية والمكونات الشبابية و منظمات المجتمع المدني و المنظمات الحقوقية الوقوف على أرضية واحدة مع السلطة المحلية و اللجنة الأمنية برئاسة الأخ محافظ المحافظة الدكتور أمين أحمد محمود.

 

 

 وأكدت أحزاب التحالف السياسي لمساندة الشرعية بمحافظة تعز إدانتها لتلك الجريمة الوحشية فإنها تدعو إلى الإعلاء من شأن ثقافة الوسطية والاعتدال وترسيخ القانون وتشنيع التطرف والغلو وإدانة التحريض على  العنف أو الاستهانة بالدماء التي حماها الله.

 

وتقدمت أحزاب التحالف السياسي بأحر التعازي لأسرة الشهيد رفيق الأكحلي و تبتهل إلى الله أن يمن بالشفاء العاجل للأخ عمر دوكم و تعلن التضامن التام مع أسرتهما.

إقرأ الخبر من المصدر اليمن العربي

أخبار ذات صلة

0 تعليق