جاء تحت شعار حمايتها فأغتصبها .. جندي في القوات السودانية المتواجدة بالحديدة يغتصب فتاة في الخوخة (تفاصيل)

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

في حادثة غير مسبوقة أدمت قلوب اليمنيين، أقدم احد الذئاب البشرية وهو جندي سوداني يعمل ضمن قوات بلاده في الحديدة، على أغتصاب فتاة يمنية. 

وفي التفاصيل بحسب ناشطين محليين تحدثوا مع الأهالي في مديرية الخوخة حيث وقعت الحادثة ، افادوا بإنها حدثت اثناء ذهاب الضحية مع عدد من نساء المنطقة لجمع "الحطب" من داخل معسكر أبو موسى الأشعري.

وقال الاهالي إن الجندي السوداني ترقب عدم وجود شهود عيان وهجم على النساء اثناء جمعهن للحطب وأشهر عليهن سلاحه واغتصب إحداهن بينما هربت البقية.

واضافوا إن  النساء الفارات ابلغنهم  بالحادثة ،غير انهم لم يصِلوا الا بعد وقوع الجريمة ،وعثورهم على الفتاة ملقيه على الأرض وقاموا بإسعافها على الفور.

وطالب أهالي الضحية  قادة المعسكر بإنصافهم من المجرم ولم يحصلوا سوى على التزامات شفهيه بإحضاره ،غير انه لم يتحقق شئ من ذالك حتى الان.

ونوه الاهالي ان القضية تعتبر قضية  كل يمني حر لديه غيره على شرف كل يمنية ،دون النظر للخلافات السياسية الحاصلة.

ووجه الاهالي مناشداتهم لمنظمات حقوق الانسان للمطالبة بإنصاف الضحية والوقوف الى جانبهم ، خوفاً من دفن القضية وتمييعها.

إقرأ الخبر من المصدر اب برس

أخبار ذات صلة

0 تعليق