لعنة الله على الشهرة ....حسناء يمنية تقدم على هذا العمل الفاضح والخادش للحياء من اجل الشهرة ( شاهد الصور )

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قلبت الحسناء اليمنية مريم ناظم مواقع التواصل الاجتماعي، وصار لديها نحو 75 ألف متابع بسبب جمالها الشديد وأناقتها، فصارت فاشونيستا شهيرة، قبل أن تتحول إلى أول عارضة أزياء في تاريخ اليمن.

مريم ناظم في بداية العشرينات من عمرها، وهي تتمتع بجمال نادر بشعرها الأسود المنسدل وجمال قسمات وجهها ومقاييس جسمها التي تضاهي أجمل عارضات الأزياء العالميات، والسر هنا أنها من أب يمني من محافظة البيضاء وأم روسية، وبالتالي فهي تجمع بين الملامح العربية والجمال الأوروبي.

مريم ناظم تعيش حالياً في العاصمة الأوزبكية طقشند برفقة والديها، حيث تعمل كعارضة أزياء، فهي تحمل الجنسيتين اليمنية والروسية، حيث تحرص دائماً من خلال منشوراتها عبر انستقرام إلى إبراز اعتزازها بجنسيتها اليمنية من خلال ارتداء الملابس الوطنية اليمنية، حيث تفعل نفس الأمر بالنسبة لملابسها الأوزبكية أيضاً.

5f0c05a5bf.jpg

9808ee74d7.jpg

fbe6b019c6.jpg

إقرأ الخبر من المصدر اب برس

أخبار ذات صلة

0 تعليق