أول تحرك قبلي ضد الحوثيين في ثاني محافظة تسقط بأيديهم منذ أربع سنوات

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشفت مصادر قبلية في محافظة عمران شمال العاصمة صنعاء، عن تحركات بدأتها قبيلة حاشد كبرى قبائل اليمن ضد ميليشيات الحوثي الانقلابية، في مناطقها بعمران انطلاقا من مديرية خمر مسقط راس أولاد الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر.
 
ونقل "السلطة الرابعة" عن المصادر ، قولها، ان عدد من مشايخ القبيلة عادوا من محافظة مارب المحررة بعد عقدهم لقاءات مكثفة مع قيادات في الشرعية وقواتها المسلحة والتحالف العربي، بشأن عمليات التنسيق والدعم بشأن التعاون في محاربة الحوثيين وطردهم من عمران وفتح الطرق امام قوات الجيش اليمني لدخول العاصمة.
 
وأشارت المصادر الى ان أبناء قبيلة حاشد باتوا لا يخفون موقفهم من مقارعة الحوثيين، بعد انكشاف ادعاءاتهم وشعارتهم الزائفة بمكافحة الفساد وتحسين الأوضاع واستقلال القرار وغيرها من الأكاذيب المضللة وانكشافهم على حقيقتهم بانهم ينفذون اجندة إيرانية ويخدمون مصالح عناصرهم المجرمة وممارستهم لعمليات نهب واسعة للمال العام والمتاجرة بمعاناة الناس والتي اصلت المناطق الخاضعة لسيطرتهم الى حافة المجاعة الحقيقية.
 
وأكدت المصادر ان قبيلة حاشد قامت اليوم الجمعة بطرد عناصر الحوثيين من مسجد الاحسان في مدينة عمران بقوة السلاح بعد قيام الميليشيات بالاعتراض على امام وخطيب المسجد وارادت فرض خطيب من عناصرهم الا ان أبناء القبيلة وأهالي المنطقة رفضوا وطالبوا عناصر الحوثي بمغادرة المسجد بعد اشهار الأسلحة عليهم.
 
وأوضحت المصادر ان مدينة عمران تشهد توترا كبيرا بين الجانبين على خلفية المسجد خاصة وان ميليشيات الحوثي قامت باختطاف ثلاثة من المصلين عقب انتهاء الصلاة بعد نصب كمين لهم ونقلتهم الى جهة مجهولة ما اثار حفيظة القبائل وسكان عمران تجاه العملية التي وصفوها الخسيسة .

 

إقرأ الخبر من المصدر اب برس

أخبار ذات صلة

0 تعليق