الإستيلاء على أراضي بالجفرة… وعضو مجلس النواب تطالب الدولة بالتدخل

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 

عين ليبيا

استنكرت عضو مجلس النواب عن الجفرة مدللة قندة في تصريح خاص لـ«عين ليبيا» قيام مجموعة من المواطنين بالاستيلاء وحيازة الأراضي البور الواقعة بين زلة وودان في مخالفة صريحة لكل التشريعات والقوانين المحلية والدولية التي تنظم حيازة الأراضي للأغراض المختلفة .

قندة وفي تصريحها قالت إن هذا يعتبر انكار لحقوق الأجيال القادمة التي من حقها العيش على هذه الأرض التي لو لم يحافظ عليها الأجداد لما وصلت الينا.

كما أضافت أن غياب الدولة وضعف أدوات انفاذ القانون يجب أن لا يكون مدعاة لارتكاب مثل هذه الأعمال من طرف أناس يملكون إمكانات ليست متوفرة لغيرهم من مواطنيهم الذين يكتفون بالتفرج.

وأشارت عضو مجلس النواب إلى أن حيازة الأراضي والإنتفاع بها يتم وفق التشريعات النافذة و المتمثلة في مجموعة من القوانين التي تنظم وتضمن حق المنتفع وتحفظ  حقوق الغير من خلال تحديد المساحات المسموح بها عن طريق انشاء التقسيمات الزراعية في حال كانت تلك الأراضي لغرض الزراعة وتخصيص تلك المساحات من خلال الكتيبات الزراعية لأرباب الأسر بناء على بحوث اجتماعية وغير ذلك من الإجراءات كما لا يحق للأبناء غير المتزوجين الحصول عليها بغية اتاحة الفرص للشباب للحصول على حقوقهم في المستقبل.

هذا و أشادت عضو مجلس النواب عن الجفرة بحراك “خلولنا هكتار” الذي يقوم به شباب ودان الذين يحاولون الوقوف بقوة في وجه المستغلين صونا لحقوقهم وحقوق الأجيال القادمة كما ناشدت الجهات المختصة من مؤسسات مجتمع مدني وأجهزة الدولة المختلفة داخل وخارج بلدية الجفرة ضرورة التصدي وإيقاف هذه المخالفات والمهازل حفاظاً على مقدرات الوطن.

إقرأ الخبر من المصدر عين ليبيا

0 تعليق