ترامب يعتذر للقاضي كافانو على "حملة الأكاذيب" التي طالته

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
مصدر الصورة Getty Images

اعتذر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للقاضي بريت كافانو خلال حفل تنصيبه في المحكمة العليا على ما وصفه "بحملة من الأكاذيب".

وكان ترامب يشير إلى الجدل الشديد الذي أثير حول ترشيحه كافانو للمحكمة العليا رغم الاتهامات التي وجهت للقاضي بارتكاب اعتداءات جنسية. ونفى كافانو مزاعم عدة نساء بتورطه في أي اعتداء جنسي.

وصادق مجلس الشيوخ على تعيين كافانو عضوا في المحكمة العليا يوم السبت بموافقة 50 عضوا ومعارضة 48.

ويُنظر إلي هذه الخطوة على أنها انتصار كبير للرئيس ترامب، لأنها ستجعل الميزان يميل لصالح المحافظين في أعلى محكمة في البلاد لسنوات قادمة.

وقالت إحدى النساء اللواتي يتّهمن كافانو بالاعتداء الجنسي، وهي كريستين بلاسي فورد، إن كافانو اعتدى عليها جنسياً في حفل منزلي عام 1982 عندما كانا طالبين في المدرسة الثانوية.

وأدلت بشهادتها أمام اللجنة القضائية في مجلس الشيوخ، ووصفها ترامب في البداية بأنها شاهد "مقنع"، لكنه في وقت لاحق شكك في مصداقيتها وسخر منها أمام اجتماع حاشد.

ما الذي أبرزه ترامب؟

ومع بدء مراسم البيت الأبيض الخاصة بتنصيب كافانو، قال ترامب: "نيابة عن أمتنا، أريد أن أعتذر لبريت ولعائلة كافانو بأكملها عن الألم والمعاناة الرهيبة التي أرغمتم على تحملها."

وانتقد ترامب "حملة التدمير السياسي والشخصي التي تقوم على الكذب والخداع"، مضيفًا أنه "تحت التدقيق التاريخي فقد ثبت أنه بريء".

وخلال الأسبوع الماضي، أكمل مكتب التحقيقات الفدرالي تقريرا حول مزاعم سوء السلوك الجنسي ضد كافانو - لكن لم تُنشر النتائج للجمهور.

ولم تتمكن فورد من العودة إلى منزلها بسبب تهديدات القتل "التي لا تنتهي"، بحسب أحد محاميها.

ويقول ترامب إن الديمقراطيين سوف يخسرون في انتخابات الكونغرس التي ستجري في السادس من نوفمبر/تشرين الثاني، والتي ستشكل ما تبقى من فترة رئاسته.

إقرأ الخبر من المصدر BBC

أخبار ذات صلة

0 تعليق