تدشين حقيبة السلامة المرورية وفيلم توعوي مروري بنخل

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

في المحليات 1 أبريل,2018  نسخة للطباعة

نخل ـ من سيف بن خلفان الكندي:
دشنت ولاية نخل ممثلة في مدرسة الخليل بن شاذان لتعليم الاساسي بتعليمية جنوب الباطنة مشاركتها في مسابقة شل للسلامة على الطريق وذلك بالإعلان عن منتج حقيبة السلامة المرورية والفيلم التوعوي المروري.
جاء ذلك في احتفال أقيم تحت رعاية صاحب السمو السيد خليفة بن الجلندى آل سعيد وبحضور سعادة محمد بن سليمان الكندي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية نخل والسيد فخر الدين بن هلال البوسعيدي نائب والي نخل
وسعيد بن علي الحكماني عضو المجلس البلدي وعدد من المسؤولين في المديرية العامة للتربية والتعليم بجنوب الباطنة واعضاء مجلس الآباء والمعلمين بالمدرسة.
وخلال الحفل تم عرض عدد من المشاريع التفاعلية والمستدامة التي تبنتها المدرسة مع الشريك والداعم الأساسي للمشاريع فريق فخر الوطن والتي ستناقس بها المدرسة في مسابقة شل للسلامة على الطريق، حيث تم استعراض مجسم مبتكر ويعمل بالطاقة الشمسية يسهم في اكتشاف الأماكن الغامضة ومفاجآت الطريق بعدها استعراض طاولة الخليل بن شاذان الإلكترونية المتنقلة والتي تحوي على أكثر من عشرين جهازاً الكترونياً تستخدم في نشر الوعي المروري وتتيح للمعلم الابداع في تفعيل وثيقة السلامة المرورية، ثم عرض نموذج الطفاية الذكية والتي وزعت على جميع سائقي حافلات المدرسة وهي مشروع تنفرد به المدرسة وتطفئ الحرائق في ثواني قليلة وهي صديقة للبيئة.
وأوضح سعود بن خلفان الكندي مدير مدرسة الخليل بن شاذان للتعليم الأساسي بأن التصاميم المبتكرة بالمدرسة كان لها الأثر الجميل من ناحية افكارها واهدافها والتي استمع وشاهد لها راعي الحفل والحضور من طلاب المدرسة.
وأضاف: إن المشروع المستدام وهو مشروع الحافلة النموذجية وشرح أحد الطلبة من أعضاء جماعة السلامة المرورية عن هذا المشروع وكانت المحطة الأخيرة في هذه الجولة مع مشروع سلامة المركبة أمان لمستخدميها وهو ايضا مشروع مستدام استهدف 30 طالباً وأولياء امورهم وبه الجوانب النظرية والتطبيقية.
من جهة أخرى تم افتتاح المعرض التوعوي الذي آقيم بمشاركة مدرسة الإتقان للتعليم الأساسي.
كما تم بعد ذلك عرض نماذج من أعمال وفعاليات مدرسة الخليل بن شاذان والخاصة بمسابقة شل للسلامة على الطريق، وكلمة ألقاها مدير المدرسة الأستاذ سعود الكندي، وعرض فيديو لمشروع حديث المجالس والذي جاء مترجما للتوجيه السامي لجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ كما كان للإنشاد نصيب، وكان بصوت المنشد ابراهيم بن عمر الخروصي، بعده جاء حدث تدشين الفلم التوعوي الذي أبهر الحضور بإخراجه المتميز.
وقد شاركت الطالبة مريم بنت سعيد البريكية الحاصلة على لقب (سفيرة السلامة المرورية) بفقرة مميزة، حيث أرسلت رسائل معبرة لمرتادي الطريق والسائقين بأسلوبها المميز وعفويتها السهل الممتنع في إيصال الفكرة والتي نالت على إعجاب الحضور.
وفي نهاية الحفل تم تدشين حقيبة السلامة المرورية وتوزيعها على قائدي الحافلات بالمدرسة وتحتوي الحقيبة على صندوق الإسعافات الأولية والطفاية الذكية التي على شكل كرة بها مسحوق لإطفاء الحرائق بشكل أسرع.
وفي الختام قام صاحب السمو راعي الحفل بتكريم المشاركين والداعمين والمنظمين لهذا الحفل، بعد ذلك قدم مدير مدرسة الخليل بن شاذان هدية تذكارية لراعي المناسبة.

2018-04-01

إقرأ الخبر من المصدر الوطن (عمان)

أخبار ذات صلة

0 تعليق