"غرفة جدة" .. جهود كبيرة لتنمية الفرص الاستثمارية وخدمة مجتمع الأعمال

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
لدعم الأنشطة الاقتصادية لجميع فئات منسوبي الغرفة مع نظرائهم بالعالم

اتخذت غرفة جدة من إدارة شؤون العلاقات الدولية والمنتديات، جسراً لتنمية الفرص الاستثمارية وخدمة مجتمع الأعمال وزيادة حجم التجارة الدولية، وترسيخ علاقاتها مع محيطها الإقليمي والعالمي، الهادفة لدعم الأنشطة الاقتصادية لجميع فئات منسوبي الغرفة مع نظرائهم في القطاعات الخاصة في العالم مستعينة في ذلك بتفعيل برنامج استقبال الوفود التجارية الزائرة الرسمية والخاصة، وتبادل المعلومات الاقتصادية، وإقامة عروض كتيبات الشركات الصناعية، وعقد الندوات والمؤتمرات التثقيفية، وطرح الفرص الاستثمارية محلياً وعالمياً.

وتعمل الغرفة عبر هذه الإدارة على توثيق علاقات الغرفة المعلوماتية القائمة، وفتح قنوات اتصال جديدة مع مختلف الجهات الرسمية والمشتركة والدولية والهيئات والمنظمات العالمية ذات العلاقة والاختصاص، عبر توظيف أحدث الأجهزة التقنية التي وفرتها الغرفة لجميع قطاعاتها لخدمة منسوبيها والموزعة في قاعات الاجتماعات الثنائية والمؤتمرات والندوات، إضافة إلى وسائل الاتصال والتواصل.

وتركز الغرفة على تقديم البرامج التعريفية خلال زيارات الوفود التجارية من مختلف أنحاء العالم، عن أنشطة وخدمات الغرفة وتقديمها للوفود الزائرة بكل الوسائل المتاحة والعمل على عقد الاجتماعات لمنتسبي الغرفة مع الوفود التجارية الدولية ومراجعة التقارير الدورية لبرامج زيارات الوفود، لضمان توفير المعلومات اللازمة عن الفرص التجارية الدولية وتعميمها على المنتسبين بالغرفة، مع وضع برامج لتبادل وتفعيل الخبرات والتجارب مع الغرف الدولية بالتنسيق مع القنصليات والملاحق التجارية.

وتسعى الغرفة لتعريف منتسبيها بالفرص الاستثمارية والتجارية في السوق العالمي والمساهمة في توسيع نطاق صادرات القطاع الخاص عن طريق مشاركة الغرفة والمنتسبين في المعارض الدولية وزيادة مشاركة منتسبيها في الفعاليات والمناسبات الإقليمية والعالمية من خلال التعريف ببرامجها وتوفير المعلومات اللازمة عنها لزيادة التبادل التجاري وتوفير المعلومات المختلفة عن الامتياز التجاري محلياً وعالمياً ودولياً.

يذكر أنه تتبع لإدارة شؤون العلاقات الدولية والمنتديات بغرفة جدة، إدارة تنمية التجارة الدولية والصادرات وإدارة الوفود التجارية وإدارة المعلومات الدولية.

"غرفة جدة" .. جهود كبيرة لتنمية الفرص الاستثمارية وخدمة مجتمع الأعمال

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2018-10-09

اتخذت غرفة جدة من إدارة شؤون العلاقات الدولية والمنتديات، جسراً لتنمية الفرص الاستثمارية وخدمة مجتمع الأعمال وزيادة حجم التجارة الدولية، وترسيخ علاقاتها مع محيطها الإقليمي والعالمي، الهادفة لدعم الأنشطة الاقتصادية لجميع فئات منسوبي الغرفة مع نظرائهم في القطاعات الخاصة في العالم مستعينة في ذلك بتفعيل برنامج استقبال الوفود التجارية الزائرة الرسمية والخاصة، وتبادل المعلومات الاقتصادية، وإقامة عروض كتيبات الشركات الصناعية، وعقد الندوات والمؤتمرات التثقيفية، وطرح الفرص الاستثمارية محلياً وعالمياً.

وتعمل الغرفة عبر هذه الإدارة على توثيق علاقات الغرفة المعلوماتية القائمة، وفتح قنوات اتصال جديدة مع مختلف الجهات الرسمية والمشتركة والدولية والهيئات والمنظمات العالمية ذات العلاقة والاختصاص، عبر توظيف أحدث الأجهزة التقنية التي وفرتها الغرفة لجميع قطاعاتها لخدمة منسوبيها والموزعة في قاعات الاجتماعات الثنائية والمؤتمرات والندوات، إضافة إلى وسائل الاتصال والتواصل.

وتركز الغرفة على تقديم البرامج التعريفية خلال زيارات الوفود التجارية من مختلف أنحاء العالم، عن أنشطة وخدمات الغرفة وتقديمها للوفود الزائرة بكل الوسائل المتاحة والعمل على عقد الاجتماعات لمنتسبي الغرفة مع الوفود التجارية الدولية ومراجعة التقارير الدورية لبرامج زيارات الوفود، لضمان توفير المعلومات اللازمة عن الفرص التجارية الدولية وتعميمها على المنتسبين بالغرفة، مع وضع برامج لتبادل وتفعيل الخبرات والتجارب مع الغرف الدولية بالتنسيق مع القنصليات والملاحق التجارية.

وتسعى الغرفة لتعريف منتسبيها بالفرص الاستثمارية والتجارية في السوق العالمي والمساهمة في توسيع نطاق صادرات القطاع الخاص عن طريق مشاركة الغرفة والمنتسبين في المعارض الدولية وزيادة مشاركة منتسبيها في الفعاليات والمناسبات الإقليمية والعالمية من خلال التعريف ببرامجها وتوفير المعلومات اللازمة عنها لزيادة التبادل التجاري وتوفير المعلومات المختلفة عن الامتياز التجاري محلياً وعالمياً ودولياً.

يذكر أنه تتبع لإدارة شؤون العلاقات الدولية والمنتديات بغرفة جدة، إدارة تنمية التجارة الدولية والصادرات وإدارة الوفود التجارية وإدارة المعلومات الدولية.

09 أكتوبر 2018 - 29 محرّم 1440

11:15 AM


لدعم الأنشطة الاقتصادية لجميع فئات منسوبي الغرفة مع نظرائهم بالعالم

A A A

اتخذت غرفة جدة من إدارة شؤون العلاقات الدولية والمنتديات، جسراً لتنمية الفرص الاستثمارية وخدمة مجتمع الأعمال وزيادة حجم التجارة الدولية، وترسيخ علاقاتها مع محيطها الإقليمي والعالمي، الهادفة لدعم الأنشطة الاقتصادية لجميع فئات منسوبي الغرفة مع نظرائهم في القطاعات الخاصة في العالم مستعينة في ذلك بتفعيل برنامج استقبال الوفود التجارية الزائرة الرسمية والخاصة، وتبادل المعلومات الاقتصادية، وإقامة عروض كتيبات الشركات الصناعية، وعقد الندوات والمؤتمرات التثقيفية، وطرح الفرص الاستثمارية محلياً وعالمياً.

وتعمل الغرفة عبر هذه الإدارة على توثيق علاقات الغرفة المعلوماتية القائمة، وفتح قنوات اتصال جديدة مع مختلف الجهات الرسمية والمشتركة والدولية والهيئات والمنظمات العالمية ذات العلاقة والاختصاص، عبر توظيف أحدث الأجهزة التقنية التي وفرتها الغرفة لجميع قطاعاتها لخدمة منسوبيها والموزعة في قاعات الاجتماعات الثنائية والمؤتمرات والندوات، إضافة إلى وسائل الاتصال والتواصل.

وتركز الغرفة على تقديم البرامج التعريفية خلال زيارات الوفود التجارية من مختلف أنحاء العالم، عن أنشطة وخدمات الغرفة وتقديمها للوفود الزائرة بكل الوسائل المتاحة والعمل على عقد الاجتماعات لمنتسبي الغرفة مع الوفود التجارية الدولية ومراجعة التقارير الدورية لبرامج زيارات الوفود، لضمان توفير المعلومات اللازمة عن الفرص التجارية الدولية وتعميمها على المنتسبين بالغرفة، مع وضع برامج لتبادل وتفعيل الخبرات والتجارب مع الغرف الدولية بالتنسيق مع القنصليات والملاحق التجارية.

وتسعى الغرفة لتعريف منتسبيها بالفرص الاستثمارية والتجارية في السوق العالمي والمساهمة في توسيع نطاق صادرات القطاع الخاص عن طريق مشاركة الغرفة والمنتسبين في المعارض الدولية وزيادة مشاركة منتسبيها في الفعاليات والمناسبات الإقليمية والعالمية من خلال التعريف ببرامجها وتوفير المعلومات اللازمة عنها لزيادة التبادل التجاري وتوفير المعلومات المختلفة عن الامتياز التجاري محلياً وعالمياً ودولياً.

يذكر أنه تتبع لإدارة شؤون العلاقات الدولية والمنتديات بغرفة جدة، إدارة تنمية التجارة الدولية والصادرات وإدارة الوفود التجارية وإدارة المعلومات الدولية.

إقرأ الخبر من المصدر صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق