"النيابة العامة": على كل مَن يطلع على حالة إيذاء الإبلاغ عنها فورًا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
قالت إنها جريمة كبيرة موجبة للتوقيف بموجب القرار الوزاري 2000

طالبت النيابة العامة المواطنين والمقيمين بضرورة الإبلاغ الفوري عن أية حالة إيذاء، مبينة أن ذلك يُعد من الجرائم الكبيرة التي تتطلب التوقيف.

وقالت "النيابة" على حسابها الرسمي على منصة التواصل الاجتماعي "تويتر": "يجب على كل من يطلع على حالة إيذاء الإبلاغ عنها فورًا". وأضافت بأنه إذا نتج من الإيذاء زوال عضو، أو تعطيل منفعة، أو جزء منهما، أو إصابة مدة الشفاء منها تزيد على خمسة عشر يومًا، فإن ذلك يعد جريمة كبيرة موجبة للتوقيف بموجب القرار الوزاري 2000. ‫

"النيابة العامة": على كل مَن يطلع على حالة إيذاء الإبلاغ عنها فورًا

خالد علي سبق 2018-10-09

طالبت النيابة العامة المواطنين والمقيمين بضرورة الإبلاغ الفوري عن أية حالة إيذاء، مبينة أن ذلك يُعد من الجرائم الكبيرة التي تتطلب التوقيف.

وقالت "النيابة" على حسابها الرسمي على منصة التواصل الاجتماعي "تويتر": "يجب على كل من يطلع على حالة إيذاء الإبلاغ عنها فورًا". وأضافت بأنه إذا نتج من الإيذاء زوال عضو، أو تعطيل منفعة، أو جزء منهما، أو إصابة مدة الشفاء منها تزيد على خمسة عشر يومًا، فإن ذلك يعد جريمة كبيرة موجبة للتوقيف بموجب القرار الوزاري 2000. ‫

09 أكتوبر 2018 - 29 محرّم 1440

12:11 AM


قالت إنها جريمة كبيرة موجبة للتوقيف بموجب القرار الوزاري 2000

A A A

طالبت النيابة العامة المواطنين والمقيمين بضرورة الإبلاغ الفوري عن أية حالة إيذاء، مبينة أن ذلك يُعد من الجرائم الكبيرة التي تتطلب التوقيف.

وقالت "النيابة" على حسابها الرسمي على منصة التواصل الاجتماعي "تويتر": "يجب على كل من يطلع على حالة إيذاء الإبلاغ عنها فورًا". وأضافت بأنه إذا نتج من الإيذاء زوال عضو، أو تعطيل منفعة، أو جزء منهما، أو إصابة مدة الشفاء منها تزيد على خمسة عشر يومًا، فإن ذلك يعد جريمة كبيرة موجبة للتوقيف بموجب القرار الوزاري 2000. ‫

إقرأ الخبر من المصدر صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق