المنعطف الأخير في قضايا الفساد بالمملكة السعودية: بعد مرور 80 يوما على احتجازهم….هؤلاء سيحالون للقضاء

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار العصر المنعطف الأخير في قضايا الفساد بالمملكة السعودية: بعد مرور 80 يوما على احتجازهم….هؤلاء سيحالون للقضاء ننشر لكم في موقع اخبار العصر جديد الاخبار واهمها المنعطف الأخير في قضايا الفساد بالمملكة السعودية: بعد مرور 80 يوما على احتجازهم….هؤلاء سيحالون للقضاء، وهذا الخبر منقول من نجوم مصرية المنشور اليوم بعنوان المنعطف الأخير في قضايا الفساد بالمملكة السعودية: بعد مرور 80 يوما على احتجازهم….هؤلاء سيحالون للقضاء.
تابع تفاصيل جميع الاخبار في انحاء الوطن العربي، انت تقرأ الان تفاصيل المنعطف الأخير في قضايا الفساد بالمملكة السعودية: بعد مرور 80 يوما على احتجازهم….هؤلاء سيحالون للقضاء.

ببعد مرور ما يتجاوز ال80 يوماً منذ إطلاق حملة مكافحة الفساد الكبرى بالمملكة العربية السعودية، والتي بالفعل أطاحت برموز كبيرة بالمملكة بين أمراء ووزراء ورجال أعمال ذات صيت كبير في مجتمع رجال الأعمال على المستويين العربي والغربي، هنا نحن في هذا الحين نسرد أخر ما توصلت إليه التحقيقات حول قضية الفساد التي توعد وقام بتنفيذها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان حملة مكافحة الفساد.

حملة مكافحة الفساد

بدأت حملة مكافحة الفساد من قيام اللجنة العليا لمكافحة الفساد باستدعاء 350 شخصاً، ما بين متهمون، وشهود في القضايا، وآخرين للأدلاء بمعلومات،

وقد أسفرت التحقيقات عن:

معظم الأشخاص الموقوفين وافقوا على التسوية المالية مقابل إطلاق سراحهم، وبالفعل تم إسقاط التهم عن ما يبلغ 9 شخص، بينما يلا يزال 95 شخص آخرين موقوفين حتى هذا الوقت.

وفيما يخص بالتسويات المالية مقابل إطلاق السراح:

فقد تضمنت تلك التسويات: عقارات وأسهم ومبالغ مالية كبيرة، وأصول وغيرها.

 

والجدير بالذكر، أننا قد ذكرنا من قبل أنه عقب قيام السلطات السعودية بالتحفظ على عدد من الأمراء والمسئولين بتهمة الفساد، وذلك بعد تدشين المملكة حملة لمكافحة الفساد بالمملكة، أصبح مصير عائلات المتحفظ عليهم غامضة، وقد كشفنا خلال الأسطر القليلة  لكم أبرز الأماكن الخاصة لإقامة عائلات الأمراء والمسئولين المتحفظ عليه.

مصير عائلات الأمراء والمسئولين المعتقلين في السعودية

الأمير متعب بن عبد الله

وهو وزير الحرس الوطني السعودي، والأمير متعب من أبرز الأسماء التي تم إيقافهم وعزلهم من مناصبهم يوم السبت الماضي، حيث تم توجيه إليهم تهم “الاختلاس، والتورط في صفقات وهمية، وعمل صفقات سلاح في وزارته، وإرساء عقود على شركات تابعة له”.

والجدير بالذكر، أن سمو الأمير “متعب” يتمتع بعلاقات قوية مع العشائر القبيلة بالمملكة، كما يشار أيضاً إلى أن الحرس الوطني يتكون من وحدات قبلية، يبلغ عدد أفراده العاملين فيه حوالي 100 ألف فرد، بالإضافة إلى عدد المتطوعين غير النظاميين والذي يصل إلى 27 ألف متطوع، كما أن والده أدارها على مدى خمسة عقود ماضية.

مكان إقامة الأمير متعب بن عبد الله

تعيش الآن أسر الأمير متعب، في ظل حالة من الترقب، كما أن مدينة جدة السعودية الواقعة على سواحل البحر الأحمر، تعد معقل لعائلة متعب خلال العقود الماضية، بل يمكن أن يقال أن مدينة جدة هي مملكة خاصة للأمير “متعب”.

ونقلاً عن مصدر مطلع، صرح بأن عائلة متعب، ربما تكون قد سافرت إلى العاصمة الفرنسية “باريس”، وأوضح المصدر بأن سبب اختيار “باريس” لتكون واجهة السفر لعائلة الأمير الموقوف، يرجع إلى أن الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز يمتلك فندق كبير في وسط باريس وهو فندق “أوتيل دي كريون”.

الأمير طلال بن عبد العزيز

هو حفيد الملك “عبد العزيز آل سعود” مؤسس المملكة العربية السعودية، ووالده هو الأمير طلال بن عبد العزيز، ووالدته هي الأميرة “منى رياض الصلح”، وترتيبه التاني من الأبناء.

أملاك الأمير الوليد بن طلال

يمتلك الأمير طلال بن عبد العزيز، قصراً كبيراً في العاصمة السعودية “الرياض”، ويوجد في القصر ما يقرب من 400 غرفة، بالإضافة إلى امتلاكه لشقة تقع في أحد طوابق برج المملكة المرتفعة بالرياض، كما يمتلك أيضاً منجع يطل على الوادي في ضواحي المدينة.

كما يمتلك سمو الأمير العديد من الشقق والفنادق والقصور الفاخرة، في العديد من العواصم العربية والآسيوية والأوربية.

الأمير فهد بن عبد الله آل سعود

الأمير فهد هو من ضمن الأمراء الموقوفين على خلفية حملة مكافحة الفساد بالمملكة، والمتهمين في قضايا فساد، والأمير ينتمي إلى لفرع الأمير محمد، وهو شقيق الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن مؤسس المملكة.

وفي عام 2013م، تم تعين الأمير فهد نائباً لوزير الدفاع، بمرتبة وزير، وبرتبة فريق ركن، بعد أن شغلها قبل منصب قائد القوات البحرية.

ووفقاً لما صرحت به عدد من المصادر الإعلامية، فإن الأمير فهد بن عبد الله، يمتلك العديد من القصور الفاخرة والشقق الخاصة في الرياض، ومدينة جدة على سواحل البحر الأحمر، بالإضافة إلى وجود أملاك له أيضاً في منطقة القصيم وسط نجد.

رجل الأعمال صالح كامل

وهو من أكبر رجال الأعمال وأبرز المستثمرين في مجال الإعلام،  ومشهور أيضاً في مجال غسل الأموال، ضمن مجموعة تضم العديد من رجال الأعمال والأمراء المعروفين.

كما يشار، إلى أن الشيخ صالح كامل، جاء اسمه من ضمن أثريا العرب عام 2017، حيث بلغ صافي ثروته 2.6 مليار دولار، ليحتل بذلك المرتبة ال 936 عالمياً، ولصالح العديد من الاستثمارات في 40 دولة حول العالم، تأتي على قمة تلك الاستثمارات ملكيته لمؤسسة “راديو وتليفزيون العرب” ART.

 أما عن عائلة صالح كامل، فهي تعيش بين العاصمة السعودية “الرياض” وجدة والقاهرة، حيث تمتلك العديد من القصور والمنازل  والشقق الفاخرة في المدن الثلاث.

السلطات السعودية تتخذ أول ل قرار ضد شركة أحد الموقوفين

ونقلاً عن مصادر مطلعة، أكدت بأن مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما”، أصدرت قراراً حاسماً، ضد أول شركة تم  أثبات تورطها في الفساد، وهي شركة صرافة تابعة لأبناء صالح حسين العمود، رجال الأعمال الموقوف على خلفية قضايا الفساد.

وقد أرجعت المؤسسة المعنية أن السبب في إيقاف نشاط الشركة، يرجع إلى عدم التزامها بالقواعد الرقابية والتنظيمية الخاصة بمزاولة النشاط.

عملاق المقاولات السعودي .. بكر بن لادن

هو ابن محمد بن عوض بن عبود بن لادن، وهو من أبرز رجال الأعمال السعوديين في فترة ما بعد الطفرة النفطية، وهو أيضاً مؤسس مجموعة بن لادن.

كما يرأس العملاق بن لادن، مجلس إدارة المجموعة الأم على مستوى أنحاء العالم، أما عن عائلته فهي تقيم بين المدن الثلاث: الرياض، جدة، القاهرة، بما تملك من قصور وشقق ومنازل فاخرة.

أبرز التهم الموجهة للأمراء الموقوفين

أما عن أبرز التهم التي يواجهها الأمراء الموقوفين فهي:

التهم الموجهة للأمير الملياردير “الوليد بن طلال”: غسيل الأموال، تقديم رشاوى، ابتزاز عدد من المسؤولين.

التهم الموجهة للأمير “متعب بن عبد الله”: اختلاس، توظيف وهمي، إرساء مشاريع مختلفة، ومن ضمنها عقود تشغيل وصيانة على شركاته الخاصة، كما تتضمن تلك العقود عقود غير شرعية تبلغ قيمتها 10 مليار دولار لأجهزة اتصال لاسلكي، وعقود آخر لملابس عسكرية واقية من الرصاص تبلغ قيمتها مليارات الريالات.

التهم الموجهة للأمير “تركي بن عبد الله”: استغلال النفوذ في ترسية مشاريع على شركاته الخاصة بشكل مباشر وغير مباشر، التدخل غير القانوني في مشروع قطارات الرياض، بالإضافة إلى تهم فساد في مشروع قطار الرياض.

الأمير الوليد بن طلال من ضمن المفرج عنهم

هذا وقد صرح عدد من المواقع الإخبارية الإلكترونية، عن أن الأمير الوليد بن طلال من ضمن الأشخاص الذين تم الإفراج عنهم لعدم كفاية أدلة كفاية لإدانتهم، ولكن حتى كتابة هذه السطور، لن تعلق السلطات السعودية عن الخبر سواء بالنفي أو بالتأكيد.

حقيقة وفاة الأمير “الوليد بن طلال”

انتشر خلال الفترة الماضية، بين نشطاء ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، خبر وفاة الأمير الوليد بن طلال في مقر احتجازه بالرياض، كما تداولت الخبر عدد من المواقع الإلكترونية الإخبارية.

وقد كشفت مصادر سعودية، رفيعة المستوى هذا الخبر مؤكدةً على أن الأمير يقضى حياته بشكل طبيعي وجيد، ونفت أيضاً تعرضه لأي أزمة صحية خلال الأيام الماضية، مشددةً على أن خبر وفاة الأمير الوليد بن طلال، غير صحيح وعاراً تماماً من الصحة.

إقرأ أيضاً

شكرا لمتابعينا الكرام فقد تابعتم خبر المنعطف الأخير في قضايا الفساد بالمملكة السعودية: بعد مرور 80 يوما على احتجازهم….هؤلاء سيحالون للقضاء , تم نقله وجلبه من موقع نجوم مصرية, وبالتالي فإن هذا الخبر يعتبر منقول من مصدره ولا يتحمل موقع أخبار العصر أي مسئولية عن المنعطف الأخير في قضايا الفساد بالمملكة السعودية: بعد مرور 80 يوما على احتجازهم….هؤلاء سيحالون للقضاء وإنما تقع المسئولية على مسئولي موقع نجوم مصرية . ولتصلكم أخر الاخبار تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي اسفل الصفحة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق