"البيئة" تستهدف زراعة 3 آلاف شتلة بـ"تربة"

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أطلق مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة تربة، اليوم، حملة "لنجعلها خضراء"، ضمن مبادرات الوزارة لزراعة عشرة ملايين شجرة بالمملكة، خلال فترة الحملة من 10 أكتوبر إلى 30 أبريل.

يأتي ذلك لتنمية الغطاء النباتي الطبيعي والحد من آثار ومخاطر التصحر، والعمل بالتعاون مع كل الجهات المعنية على استعادة التنوع الأحيائي في البيئات الطبيعية، وإعادة تأهيل مواقع الغطاء النباتي المتدهورة.

وانطلقت الحملة بقيادة مدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس محمد بن مساعد المنبهي، وبرعاية محافظ تربة عبدالعزيز المفرجي، وحضور عدد من منسوبي الإدارات الحكومية؛ حيث شملت الحملة تشجير المحافظة بالأشجار المحلية الطبيعية.

وتهدف إلى حماية البيئة والحدّ من التلوث، واستعادة الغطاء النباتي والإسهام في تحسين جودة الحياة، وتحسين المنظر بمسطحات خضراء، إلى جانب تعزيز السلوكيات الإيجابية للحفاظ على بيئة الوطن، وحماية البيئة وتحسين جودة الحياة.

وأوضح المهندس محمد المنبهي أن هذه الحملة تأتي مع أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030 التي تتضمن المحافظة على البيئة والثروات الطبيعية وجودة الحياة ورفاهية المجتمع، وضمن مبادرة التنمية المستدامة للمراعي والغابات ومكافحة التصحر، وإعادة الغطاء النباتي بالمملكة والحد من التلوث.

وأشار "المنبهي" إلى أن هذه الحملة سيكون لها مراحل تصل إلى زراعة أكثر من ثلاثة آلاف شتلة في مواقع مختلفة من المحافظة.

يذكر أن وزارة البيئة والمياه والزراعة تستهدف من "لنجعلها خضراء" زراعة الأشجار والشجيرات المهددة بالانقراض، التي تعرضت للرعي الجائر والاحتطاب والاقتلاع، فضلاً عن التوسع العمراني الذي طال مواقعها الطبيعية؛ وهو ما أدى إلى تناقص أعدادها بشكل حاد؛ لذا عملت الوزارة على توفير الأعداد الكافية من شتلات الروثة والغضى والأرطى والرغل والأراك والمرخ المهددة بالانقراض لزراعتها، خلال مشروع إنتاج الشتلات الذي تنفذه الوزارة بجميع المناطق.

مشاركة

أطلق مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة تربة، اليوم، حملة "لنجعلها خضراء"، ضمن مبادرات الوزارة لزراعة عشرة ملايين شجرة بالمملكة، خلال فترة الحملة من 10 أكتوبر إلى 30 أبريل.

يأتي ذلك لتنمية الغطاء النباتي الطبيعي والحد من آثار ومخاطر التصحر، والعمل بالتعاون مع كل الجهات المعنية على استعادة التنوع الأحيائي في البيئات الطبيعية، وإعادة تأهيل مواقع الغطاء النباتي المتدهورة.

وانطلقت الحملة بقيادة مدير مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة المهندس محمد بن مساعد المنبهي، وبرعاية محافظ تربة عبدالعزيز المفرجي، وحضور عدد من منسوبي الإدارات الحكومية؛ حيث شملت الحملة تشجير المحافظة بالأشجار المحلية الطبيعية.

وتهدف إلى حماية البيئة والحدّ من التلوث، واستعادة الغطاء النباتي والإسهام في تحسين جودة الحياة، وتحسين المنظر بمسطحات خضراء، إلى جانب تعزيز السلوكيات الإيجابية للحفاظ على بيئة الوطن، وحماية البيئة وتحسين جودة الحياة.

وأوضح المهندس محمد المنبهي أن هذه الحملة تأتي مع أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030 التي تتضمن المحافظة على البيئة والثروات الطبيعية وجودة الحياة ورفاهية المجتمع، وضمن مبادرة التنمية المستدامة للمراعي والغابات ومكافحة التصحر، وإعادة الغطاء النباتي بالمملكة والحد من التلوث.

وأشار "المنبهي" إلى أن هذه الحملة سيكون لها مراحل تصل إلى زراعة أكثر من ثلاثة آلاف شتلة في مواقع مختلفة من المحافظة.

يذكر أن وزارة البيئة والمياه والزراعة تستهدف من "لنجعلها خضراء" زراعة الأشجار والشجيرات المهددة بالانقراض، التي تعرضت للرعي الجائر والاحتطاب والاقتلاع، فضلاً عن التوسع العمراني الذي طال مواقعها الطبيعية؛ وهو ما أدى إلى تناقص أعدادها بشكل حاد؛ لذا عملت الوزارة على توفير الأعداد الكافية من شتلات الروثة والغضى والأرطى والرغل والأراك والمرخ المهددة بالانقراض لزراعتها، خلال مشروع إنتاج الشتلات الذي تنفذه الوزارة بجميع المناطق.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر "البيئة" تستهدف زراعة 3 آلاف شتلة بـ"تربة" المنشور اصلاً في موقع صحيفة سبق وتقع مسئولية صحة الخبر على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق