"الرئاسة العامة" توضح آلية دخول الزوار القادمين من خارج المملكة للمسجد النبوي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

استقبل المسجد النبوي الشريف الدفعة الأولى من المتعمرين القادمين من خارج المملكة بعد أدائهم مناسك العمرة وسط الإجراءات الاحترازية المتكاملة.

وفي هذا السياق، كثفت الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي الشريف وجندت كافة طاقاتها البشرية والالية لخدمة الزائرين ونظمت دخول الزوار والمصلين إلى المسجد النبوي حسب المواعيد المحدد من تطبيق "اعتمرنا" وفق الطاقة التشغيلية.

وأكد وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي الدكتور محمد الخضيري خلال حديثه لقناة "الإخبارية" أن المسجد النبوي استقبل الدفعة الأولى من المعتمرين وفور وصولهم إلى المدينة المنورة تم التنسيق مع وزارة الحج والعمرة، وتم استقبالهم في المسجد النبوي الشريف لأداء الصلاة وزيارة الروضة الشريفة والسلام على النبي محمد صلى الله عليه وسلم وعلى صاحبيه وأداء الصلاة في المسجد النبوي بشكل عام.

وأوضح "الخضيري" أن الطاقة الاستيعابية في المرحلة الثالثة وصل 100% وفق الإجراءات الاحترازية مثل التباعد، فليس مثل الوضع الطبيعي ففي الإجراءات الاحترازية يكون العدد محدداً، وتستوعب الروضة في الوقت الواحد ما بين 160 و170 شخصاً، وعلى مدار الساعة تستقبل الروضة الشريفة ما بين 4 آلاف إلى 5 آلاف مصلّ.

وأشار "الخضيري": منذ البداية تم الاعتماد على تطبيق "اعتمرنا" بالتنسيق مع وزارة الحج والعمرة ومع الجهات العاملة في المسجد النبوي والجهات الأمنية حيث تم الاعتماد أنه لا يدخل إلا من قام بالتسجيل في تطبيق "اعتمرنا"، واختيار الصلاة في الروضة الشريفة، ويحدد الوقت، ويأتي حسب الوقت المحدد له، ويجد مكانه جاهزاً ومحجوزاً، وهذا الإجراء لقي قبولاً كبيراً لدى المصلين سواء من الرجال أو النساء، حيث يأتي الزائر بالموعد المحدد، فلا يبالى بالازدحام أو الانتظار الطويل، ويؤدي الصلاة بالروضة الشريفة والسلام على النبي محمد صلى الله عليه وسلم بكل راحة وطمأنينة.

مشاركة

استقبل المسجد النبوي الشريف الدفعة الأولى من المتعمرين القادمين من خارج المملكة بعد أدائهم مناسك العمرة وسط الإجراءات الاحترازية المتكاملة.

وفي هذا السياق، كثفت الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي الشريف وجندت كافة طاقاتها البشرية والالية لخدمة الزائرين ونظمت دخول الزوار والمصلين إلى المسجد النبوي حسب المواعيد المحدد من تطبيق "اعتمرنا" وفق الطاقة التشغيلية.

وأكد وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي الدكتور محمد الخضيري خلال حديثه لقناة "الإخبارية" أن المسجد النبوي استقبل الدفعة الأولى من المعتمرين وفور وصولهم إلى المدينة المنورة تم التنسيق مع وزارة الحج والعمرة، وتم استقبالهم في المسجد النبوي الشريف لأداء الصلاة وزيارة الروضة الشريفة والسلام على النبي محمد صلى الله عليه وسلم وعلى صاحبيه وأداء الصلاة في المسجد النبوي بشكل عام.

وأوضح "الخضيري" أن الطاقة الاستيعابية في المرحلة الثالثة وصل 100% وفق الإجراءات الاحترازية مثل التباعد، فليس مثل الوضع الطبيعي ففي الإجراءات الاحترازية يكون العدد محدداً، وتستوعب الروضة في الوقت الواحد ما بين 160 و170 شخصاً، وعلى مدار الساعة تستقبل الروضة الشريفة ما بين 4 آلاف إلى 5 آلاف مصلّ.

وأشار "الخضيري": منذ البداية تم الاعتماد على تطبيق "اعتمرنا" بالتنسيق مع وزارة الحج والعمرة ومع الجهات العاملة في المسجد النبوي والجهات الأمنية حيث تم الاعتماد أنه لا يدخل إلا من قام بالتسجيل في تطبيق "اعتمرنا"، واختيار الصلاة في الروضة الشريفة، ويحدد الوقت، ويأتي حسب الوقت المحدد له، ويجد مكانه جاهزاً ومحجوزاً، وهذا الإجراء لقي قبولاً كبيراً لدى المصلين سواء من الرجال أو النساء، حيث يأتي الزائر بالموعد المحدد، فلا يبالى بالازدحام أو الانتظار الطويل، ويؤدي الصلاة بالروضة الشريفة والسلام على النبي محمد صلى الله عليه وسلم بكل راحة وطمأنينة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر "الرئاسة العامة" توضح آلية دخول الزوار القادمين من خارج المملكة للمسجد النبوي المنشور اصلاً في موقع صحيفة سبق وتقع مسئولية صحة الخبر على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق