نوف بنت عبدالرحمن لـ"سبق": هذا سِرُّ سعادتي بتناول القهوة مع ذوي الإعاقة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أكدت "أم المعاقين" رئيسة مجلس إدارة جمعية "لأجلهم" لذوي الإعاقة رئيسة مجلس إدارة مركز فريق التأهيل الدولي، الأميرة نوف بنت عبد الرحمن آل سعود، أن العمل الخيري والتطوعي مصدر سعادة وبركة ولذة، لا يمكن أن توصف.

وكشفت في هذا الصدد لـ"سبق" عن سر عشقها وحرصها على تناول "قهوة الصباح مع أبنائها من ذوي الإعاقة".

وتفصيلاً، قالت الأميرة نوف آل سعود لـ"سبق" على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقدته الليلة بحضور إعلاميين ومشاهير وسائل التواصل: "قهوة الصباح عشقي، لا يمكن أن أشرب القهوة الساعة الـ6:30 صباحًا إلا عندي في المركز؛ لأنني أحضر الصباح، وأصبّح على أبنائي ذوي الإعاقة الذين عشت معهم أكثر من 18 سنة؛ إذ لا يمكنني أن أستمد وآخذ طاقتي وحيويتي ونشاطي وأعيش صباحي إلا بعد أن أشوفهم، وأجلس معهم، وأتناول قهوة الصباح معهم؛ فلها طعم آخر، وإحساس مختلف.. وأظل معهم إلى أن يدخلوا الفصول".

أكدت الأميرة نوف أنها كسبت السعادة والبركة رغم أنها واجهت بعض الصعوبات وقلة الدعم، لكن رغم ذلك عاشت فيها السعادة، ووجدت فيها البركة في العمر، وفي أبنائها وأسرتها ومنزلها، وفي كل شيء.

وأضافت: لا أحد يحس بطعم السعادة واللذة التي نشعر بها إلا من يعمل ويجرب العطاء، ويسهم في العمل التطوعي. ومهما حاولنا التعبير عن مدى سعادتنا وشعورنا بالطاقة الإيجابية، والسرور والانشراح وراحة البال والطمأنينة، فلن نستطيع.. إلا أن يجرب الشخص ذلك بنفسه بانخراطه في الأعمال التطوعية والخيرية.

وعن "الملتقى الأول لأسر الأشخاص ذوي الإعاقة" الذي ينطلق غدًا السبت لمدة يومين، برعاية أمير منطقة الرياض، بفندق إنتركونتننتال - قاعة الملك فيصل للمؤتمرات، أوضحت أن "الملتقى يتضمن ورش عمل ومحاضرات وندوات، تستهدف المهتمين بالعمل مع الأشخاص ذوي الإعاقة. وينطلق غدًا من الساعة الـ9-4 مساء، ويوم الأحد من الـ9-7م، وبعدها تنطلق فعاليات الحفل الختامي برعاية أمير الرياض.

وفي ختام تصريحها أكدت أهمية تعزيز دور الأشخاص ذوي الإعاقة؛ ليندمجوا في المجتمع، ويصبحوا عنصرًا فاعلاً.. معربة عن شكرها لأمير المنطقة ولوزارة العمل والتنمية الاجتماعية على جهودهم في خدمة المعاقين في اليوم العالمي للإعاقة.

مشاركة

أكدت "أم المعاقين" رئيسة مجلس إدارة جمعية "لأجلهم" لذوي الإعاقة رئيسة مجلس إدارة مركز فريق التأهيل الدولي، الأميرة نوف بنت عبد الرحمن آل سعود، أن العمل الخيري والتطوعي مصدر سعادة وبركة ولذة، لا يمكن أن توصف.

وكشفت في هذا الصدد لـ"سبق" عن سر عشقها وحرصها على تناول "قهوة الصباح مع أبنائها من ذوي الإعاقة".

وتفصيلاً، قالت الأميرة نوف آل سعود لـ"سبق" على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقدته الليلة بحضور إعلاميين ومشاهير وسائل التواصل: "قهوة الصباح عشقي، لا يمكن أن أشرب القهوة الساعة الـ6:30 صباحًا إلا عندي في المركز؛ لأنني أحضر الصباح، وأصبّح على أبنائي ذوي الإعاقة الذين عشت معهم أكثر من 18 سنة؛ إذ لا يمكنني أن أستمد وآخذ طاقتي وحيويتي ونشاطي وأعيش صباحي إلا بعد أن أشوفهم، وأجلس معهم، وأتناول قهوة الصباح معهم؛ فلها طعم آخر، وإحساس مختلف.. وأظل معهم إلى أن يدخلوا الفصول".

أكدت الأميرة نوف أنها كسبت السعادة والبركة رغم أنها واجهت بعض الصعوبات وقلة الدعم، لكن رغم ذلك عاشت فيها السعادة، ووجدت فيها البركة في العمر، وفي أبنائها وأسرتها ومنزلها، وفي كل شيء.

وأضافت: لا أحد يحس بطعم السعادة واللذة التي نشعر بها إلا من يعمل ويجرب العطاء، ويسهم في العمل التطوعي. ومهما حاولنا التعبير عن مدى سعادتنا وشعورنا بالطاقة الإيجابية، والسرور والانشراح وراحة البال والطمأنينة، فلن نستطيع.. إلا أن يجرب الشخص ذلك بنفسه بانخراطه في الأعمال التطوعية والخيرية.

وعن "الملتقى الأول لأسر الأشخاص ذوي الإعاقة" الذي ينطلق غدًا السبت لمدة يومين، برعاية أمير منطقة الرياض، بفندق إنتركونتننتال - قاعة الملك فيصل للمؤتمرات، أوضحت أن "الملتقى يتضمن ورش عمل ومحاضرات وندوات، تستهدف المهتمين بالعمل مع الأشخاص ذوي الإعاقة. وينطلق غدًا من الساعة الـ9-4 مساء، ويوم الأحد من الـ9-7م، وبعدها تنطلق فعاليات الحفل الختامي برعاية أمير الرياض.

وفي ختام تصريحها أكدت أهمية تعزيز دور الأشخاص ذوي الإعاقة؛ ليندمجوا في المجتمع، ويصبحوا عنصرًا فاعلاً.. معربة عن شكرها لأمير المنطقة ولوزارة العمل والتنمية الاجتماعية على جهودهم في خدمة المعاقين في اليوم العالمي للإعاقة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر نوف بنت عبدالرحمن لـ"سبق": هذا سِرُّ سعادتي بتناول القهوة مع ذوي الإعاقة المنشور اصلاً في موقع صحيفة سبق وتقع مسئولية صحة الخبر على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق