موسم الغبار بجازان: استنفار بالمستشفيات كافة.. وهذه نصائح لمواجهته

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موسم الغبار بجازان: استنفار بالمستشفيات كافة.. وهذه نصائح لمواجهته

تشهد المناطق الغربية الجنوبية والساحلية موسم غبار، يستمر لما يزيد على 55 يومًا تقريبًا، وفقًا لخبراء الطقس، وتسبب في انعدام الرؤية. فيما نصح الأطباء باتباع خطوات وقائية لمواجهة آثار الغبار التي تحدث نتيجة تغيرات الطقس، ويخص بعضها أوقات الوجود في العمل والأجواء المفتوحة.

وعن كيفية مواجهة تأثير الغبار، خاصة بالنسبة لمصابي الحساسية بمختلف أنواعها، أوضحوا أنه ينبغي غسل الوجه غسلاً متكررًا، وغسل الأنف والفم لمنع وصول الغبار إلى الرئتين.

وتشمل قائمة النصائح أيضًا: استنشاق الماء بوضع الأنف داخل الماء، ثم التنفس لتنظيف الأنف من الأتربة الداخلة فيه، ووضع الكمامة أو "فوطة" أو "كلينكس" مبلل على الأنف والفم، والإكثار من شرب الماء.

كما ينضح بإحكام إغلاق نوافذ المنازل، وتنظيف المنازل جيدًا من آثار الغبار بعد العواصف الرملية، خاصة غرف النوم، والأغطية، والفرش، مع إغلاق نوافذ السيارة جيدًا، وتشغيل المكيف أثناء القيادة.

ويجب على المرضى الذين يعانون أمراضًا في العيون، أو أُجريت لهم عمليات في العين حديثة، عدم التعرض للغبار على الإطلاق، فيما ينبغي لغيرهم تغطية العين قدر المستطاع لتجنب دخول الرمال فيها.

وكانت "الصحة" قد أعلنت استنفار مستشفياتها كافة لمواجهة أزمة الغبار، كما تابع أمير منطقة جازان مع محافظي المحافظات وأمانة المنطقة ومديري الشؤون الصحية والمرور والدفاع المدني والطرق والنقل وهيئة الهلال الأحمر وشركة الكهرباء والأجهزة الأمنية والقطاعات الحكومية ذات العلاقة للاطلاع على آخر المستجدات، والتشديد على الجميع بمباشرة الحالات، والوجود الميداني، ومضاعفة الجهود، وتوفير الكوادر البشرية والمعدات والآليات اللازمة لمواجهة أي حوادث أو طارئ.

موسم الغبار بجازان: استنفار بالمستشفيات كافة.. وهذه نصائح لمواجهته

فهد كاملي سبق 2019-07-14

تشهد المناطق الغربية الجنوبية والساحلية موسم غبار، يستمر لما يزيد على 55 يومًا تقريبًا، وفقًا لخبراء الطقس، وتسبب في انعدام الرؤية. فيما نصح الأطباء باتباع خطوات وقائية لمواجهة آثار الغبار التي تحدث نتيجة تغيرات الطقس، ويخص بعضها أوقات الوجود في العمل والأجواء المفتوحة.

وعن كيفية مواجهة تأثير الغبار، خاصة بالنسبة لمصابي الحساسية بمختلف أنواعها، أوضحوا أنه ينبغي غسل الوجه غسلاً متكررًا، وغسل الأنف والفم لمنع وصول الغبار إلى الرئتين.

وتشمل قائمة النصائح أيضًا: استنشاق الماء بوضع الأنف داخل الماء، ثم التنفس لتنظيف الأنف من الأتربة الداخلة فيه، ووضع الكمامة أو "فوطة" أو "كلينكس" مبلل على الأنف والفم، والإكثار من شرب الماء.

كما ينضح بإحكام إغلاق نوافذ المنازل، وتنظيف المنازل جيدًا من آثار الغبار بعد العواصف الرملية، خاصة غرف النوم، والأغطية، والفرش، مع إغلاق نوافذ السيارة جيدًا، وتشغيل المكيف أثناء القيادة.

ويجب على المرضى الذين يعانون أمراضًا في العيون، أو أُجريت لهم عمليات في العين حديثة، عدم التعرض للغبار على الإطلاق، فيما ينبغي لغيرهم تغطية العين قدر المستطاع لتجنب دخول الرمال فيها.

وكانت "الصحة" قد أعلنت استنفار مستشفياتها كافة لمواجهة أزمة الغبار، كما تابع أمير منطقة جازان مع محافظي المحافظات وأمانة المنطقة ومديري الشؤون الصحية والمرور والدفاع المدني والطرق والنقل وهيئة الهلال الأحمر وشركة الكهرباء والأجهزة الأمنية والقطاعات الحكومية ذات العلاقة للاطلاع على آخر المستجدات، والتشديد على الجميع بمباشرة الحالات، والوجود الميداني، ومضاعفة الجهود، وتوفير الكوادر البشرية والمعدات والآليات اللازمة لمواجهة أي حوادث أو طارئ.

14 يوليو 2019 - 11 ذو القعدة 1440

12:38 AM


A A A

تشهد المناطق الغربية الجنوبية والساحلية موسم غبار، يستمر لما يزيد على 55 يومًا تقريبًا، وفقًا لخبراء الطقس، وتسبب في انعدام الرؤية. فيما نصح الأطباء باتباع خطوات وقائية لمواجهة آثار الغبار التي تحدث نتيجة تغيرات الطقس، ويخص بعضها أوقات الوجود في العمل والأجواء المفتوحة.

وعن كيفية مواجهة تأثير الغبار، خاصة بالنسبة لمصابي الحساسية بمختلف أنواعها، أوضحوا أنه ينبغي غسل الوجه غسلاً متكررًا، وغسل الأنف والفم لمنع وصول الغبار إلى الرئتين.

وتشمل قائمة النصائح أيضًا: استنشاق الماء بوضع الأنف داخل الماء، ثم التنفس لتنظيف الأنف من الأتربة الداخلة فيه، ووضع الكمامة أو "فوطة" أو "كلينكس" مبلل على الأنف والفم، والإكثار من شرب الماء.

كما ينضح بإحكام إغلاق نوافذ المنازل، وتنظيف المنازل جيدًا من آثار الغبار بعد العواصف الرملية، خاصة غرف النوم، والأغطية، والفرش، مع إغلاق نوافذ السيارة جيدًا، وتشغيل المكيف أثناء القيادة.

ويجب على المرضى الذين يعانون أمراضًا في العيون، أو أُجريت لهم عمليات في العين حديثة، عدم التعرض للغبار على الإطلاق، فيما ينبغي لغيرهم تغطية العين قدر المستطاع لتجنب دخول الرمال فيها.

وكانت "الصحة" قد أعلنت استنفار مستشفياتها كافة لمواجهة أزمة الغبار، كما تابع أمير منطقة جازان مع محافظي المحافظات وأمانة المنطقة ومديري الشؤون الصحية والمرور والدفاع المدني والطرق والنقل وهيئة الهلال الأحمر وشركة الكهرباء والأجهزة الأمنية والقطاعات الحكومية ذات العلاقة للاطلاع على آخر المستجدات، والتشديد على الجميع بمباشرة الحالات، والوجود الميداني، ومضاعفة الجهود، وتوفير الكوادر البشرية والمعدات والآليات اللازمة لمواجهة أي حوادث أو طارئ.

إقرأ الخبر من المصدر صحيفة سبق

أخبار ذات صلة

0 تعليق