مرض السكر يسبب مضاعفات خطيرة على الكلى.. اعرف الأسباب

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يحدث مرض السكرى عندما لا ينتج الجسم ما يكفى من الإنسولين، أو لا يستطيع استخدام الإنسولين بشكل صحيح، الأمر الذي قد يسبب حدوث مشاكل في أجزاء كثيرة من الجسم، بما في ذلك القلب والكلى والعينين والدماغ.

وفقًا لما ذكره موقع  National Kidney Foundationفإنه مع مرور الوقت، يمكن أن يؤدي هذا إلى أمراض الكلى، والفشل الكلوي، فهناك نوعان رئيسيان من مرض السكرى، يبدأ داء السكرى من النوع الأول عمومًا عند الشباب، ففي هذه الحالة، لا يصنع الجسم كمية كافية من الإنسولين، ويوجد مرض السكرى من النوع الثاني عادة لدى البالغين الذين تزيد أعمارهم على 40 عامًا، ولكنه أصبح أكثر شيوعًا لدى الشباب، يرتبط عادة بزيادة الوزن، ويكون ناتج عن العوامل الوراثية في العائلات.

وأضافت المؤسسة القومية للكلى، أنه في النوع الثاني من السكري، يصنع الجسم الإنسولين، لكن لا يمكنه استخدامه جيدًا، مشيرة إلى أن مرض السكري هو عامل خطر رئيسي لأمراض الكلى، فيجب التحكم في نسبة السكر في الدم وضغط الدم، هذه الخطوات ستساعد أيضًا أولئك الذين لديهم بالفعل مرض الكلى السكري على البقاء أكثر صحة، وتجنب المضاعفات.

كيف يؤثر مرض السكري على الجسم؟

عندما لا تتم السيطرة على مرض السكرى بشكل جيد، يرتفع مستوى السكر في دمك، فيتسبب في أضرار أجزاء كثيرة من الجسم، خاصة الكلى والقلب والأوعية الدموية والعينين والقدمين والأعصاب.

مرض السكري يمكن أن يضر الكلى عن طريق التسبب في أضرار مثل:

ـ الأوعية الدموية داخل الكليتين، تمتلئ وحدات ترشيح الكلى بأوعية دموية صغيرة، ومع مرور الوقت، يمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات السكر في الدم إلى تضييق هذه الأوعية وانسدادها، بدون كمية كافية من الدم، ما يؤدي لتلف الكليتان ويزول الألبومين (نوع من البروتين) من خلال هذه المرشحات وينتهي في البول حيث لا ينبغي أن يكون.

ـ يمكن أن يتسبب مرض السكري أيضًا في تلف الأعصاب في جسمك، حيث تحمل الأعصاب رسائل بين دماغك وجميع أجزاء جسمك الأخرى، بما في ذلك المثانة، ولكن في حالة تلف أعصاب المثانة، فقد لا تكون قادرًا على الشعور عندما تكون المثانة ممتلئة، يمكن أن يتسبب ضغط المثانة الكاملة في تلف الكليتين.

ـ المسالك البولية إذا بقي البول في المثانة لفترة طويلة، فقد تصاب بعدوى في المسالك البولية، بسبب البكتيريا، خاصة أنها تنمو بسرعة في البول مع ارتفاع مستوى السكر، غالبًا ما تؤثر هذه الالتهابات على المثانة، لكنها قد تنتشر في بعض الأحيان إلى الكليتين.

إقرأ الخبر من المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق