نهاية الشياطين الثلاثة.. "ريفو" وصديقيه خلف القضبان 15 عاما لاغتصابهم طفلة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لم يرحم 3 ذئاب بشرية، فتاة خرجت مع والدها للبحث عن لقمة العيش ببيع المناديل والذرة فى شوراع المقطم، واختمرت فى عقلهم فكرة خطفها لاغتصابها داخل شقة أحدهم، ولكن محكمة جنايات اقتصت للمجنى عليها بعد أن حكمت عليهم بالسجن 15 عاما مع الأشغال الشاقة.

اتفق الشياطين الثلاثة على خطف "أية" التى مازالت فى سن الطفولة 14 سنة، بعدما ظلوا يراقبوها، وعلموا بمكان تواجدها أثناء بيعها المناديل لمساعدة والدها، حيث اتفق المتهمين "مجدى م" وشهرته "ريفو" وصديقيه "يوسف وإسلام"، على خطف الطفلة وتجهيز شقة أحدهم لإقامة حفلة اعتداء جنسى على المجنى عليها.

وفى يوم الحادث استقل المتهمين "توك توك"، وتوجهوا لمكان الطفلة التى تبيع فيه المناديل بأحد شوارع المقطم، وخطفوها داخل" التوك توك" وتوجهوا بها إلى شقة أحدهم بعد تقييد يدها ووضع لاصق على فمها حتى لا تستطيع الاستغاثة بالمارة.

اصطحب الشياطين الثلاثة الفتاة إلى شقة أحدهم بمنطقة مساكن الزلزال بالمقطم وعندما صرخت المجنى عليها وظلت تبكى  طلب المتهم "ريفو" من صديقيه النزول من الشقة وظل بمفرده مع المجنى عليها، حيث جردها المتهم من ملابسها ووضع شفرة موس على رقبتها واعتدى عليها جنسيا، حتى تمكن رجال المباحث من القبض على المتهمين.

تفاصيل تلك الواقعة بدأت بتلقى قسم شرطة المقطم بلاغا من "سيد غ" بائع عن تغيب نجلته "أية س" 14 سنة أثناء بيعها المناديل فى إشارات المرور، وبعد مرور يومين رجعت إلى المنزل واتهمت 3 أشخاص بخطفها واغتصابها داخل شقتهم، وتم تشكيل فريق بحث وتمكن من الوصول إلى المتهمين والقبض عليهم وإحالتهم للنيابة.

وواجهت النيابة المتهمين بالمجنى عليها التى تعرفت عليهم، وأشارت إلى دور كل واحد فيهم، وأن المتهم الأول اعتدى عليها جنسيا تحت تهديد السلاح وصفعها على وجهها، بينما قاما المتهمين الاخرين باختطافها داخل "توك توك" وتوجها بها إلى شقة المتهم الأول، لتأمر النيابة بحبسهم وإحالتهم للجنايات بعد أن أثبت تقرير الطب الشرعى تعرض المجنى عليها للاعتداء الجنسى، لتقضى محكمة جنايات القاهرة بحبس المتهمين 15 سنة مع الاشغال الشاقة.


إقرأ الخبر من المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق