السجن 15 سنة لنقاش بالشرقية عذب طفله الصغير حتى الموت لتبوله على نفسه

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

عاقبت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، نقاشا، قتل طفله الصغير، لتبوله على نفسه، بالسجن 15 سنة، حضوريا، حيث تم القبض على المتهم من قبل مباحث حلون بمديرية أمن القاهرة، وتم ترحيله لشرقية، لإعادة إجراءت محاكمته، حيث سبق وعاقبته المحكمة بالإعدام شنقا، غيابيا.

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد وفيق، رئيس المحكمة وعضوية المستشارين أسامة الحلواني، وشريف سلام، وسكرتارية فلبس صبحي.

تعود أحداث القضية، رقن 21185 لسنة 2016، البداية كانت بتلقى اللواء حسن سيف مدير أمن الشرقية آنذاك، إخطارا من اللواء هشام خطاب مدير البحث الجنائى، يفيد ورود بلاغ من "فاطمة أ" 27 عاما، ربة منزل، مقيمة بمركز بلبيس، تتهم زوجها "هشام م ع" 38 عاما، نقاش، ومقيم بحلوان، بقتل طفلهما "وليد " 3 سنوات، بعد ضربه، لقيام الطفل بالتبول على نفسه، أثناء نومه، ولاذ الأب بالفرار، بعد علمه بوفاة الطفل، متأثرا بإصابته بكدمات شديدة بالجسم.

وأمر المستشار أمير إلهامى نوار رئيس نيابة بلبيس العامة، بإشراف المستشار أحمد الفقى المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، بفتح تحقيق فى المحضر، بانتقال أحمد يحيى وكيل النائب العام، لمشرحة بلبيس لمعاينة جثمان الطفل، وانتداب الطب الشرعى لتشريح الجثمان لبيان سبب الوفاة، وتبين من المعاينة أن الطفل به إصابات بالجسم قديمة وحديثة، وقررت النيابة إحالة المتهم إلي محكمة جنايات الزقايق التي أصدرت حكمها المتقدم.

.

 

 

 

 


إقرأ الخبر من المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق