حكاية اللبنانى جمال دوبة الذى يمول أحمد السبكى لإنتاج الدراما الهابطة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كيف حول السبكى الدراما والسينما إلى مجال تشويه وتدمير العقل والوجدان المصريين

 

فتش عن الأموال مجهولة المصدر فى كل تجارة غير مشروعة ، وفى كل أعمال تفنية تخاطب العقل والوجدان أو تؤثر على الجماهير ، والقصة التى بين أيدينا نموذج على حروب الجيل الرابع فى الدراما والسينما ، وهى مجالات كان كثيرون يظنون أنها بعيدة عن مجال التجارة الحرام أو الحروب السياسية القذرة أو عمليات غسيل الأدمغة والتلاعب بالعقول

القصة باختصار بطلها منتج لبنانى اسمه جمال دوبة ، اختار أن يدخل السوق المصرى من الأبواب غير المشروعة ، فاختار سمسار إنتاج هو أحمد السبكى ليدير من خلاله عمليات التلاعب بالعقول ، وإدخال أمواله غير معلومة المصدر إلى السوق المصرى

الوثائق والأوراق التى تحت أيدينا والتى سنكشف عنها فى التوقيت المناسب تؤكد أن جمال دوبة هو منتج مسلسل سوبر ميرو وأن أحمد السبكى ما هو إلا سمسار مقابل عمولة ، فلماذا يتحول منتج معروف إلى مجرد سمسار بعمولة أو منتج منفذ من الباطن؟ الإجابة أن الأمول التى تتم بها عملية الإنتاج فيها إن ، أوز أن العملية كلها مشبوهة من الباب للطاق

هذا التصرف الذى أقدم عليه أحمد السبكى يفتح الباب واسعا أمام عمليات الإنتاج السابقة والميزانيات الضخمة التى وجهها لأفلام هابطة وأعمال دون المستوى تسببت فى كثير من الأضرار للعقل والوجدان المصرى وحضت على العنف والبلطجة والقبح ،كما تكشف عن دور الأموال الستاخنة فى تشويه المجتمعات ، وهو ملف نهديه إلى المسئولين فى الدولة والأجهزة الرقابية ليحققوا ويصلوا إلأى الحقيقة المجردة

هذا من جانب ، ومن جانب آخر يبدو أن أزمة التوزيع بالنسبة للإنتاج الدرامى السورى على مستوى دول الخليج، فتحت بابا خلفيا لبعض المنتجين للإنفاق على الدراما المصرية بأموال غير معلومة مصدرها، تهدف إلى الإيقاع بتاريخنا الفنى بتقديم أعمال هشة دون المستوى، ومنهم طبعا أحمد السبكى والذى يقدم هذا العام مسلسل "سوبر ميرو"، للفنانة إيمى سمير غانم. والمعروض حاليا على شاشة النهار

الوثائق التى بين أيدينا تؤكد أن جمال دوبة  هو ممول أحمد السبكى، لينتج له هذا المسلسل، وارتضى السبكى أن يلعب دور السمسار ويساهم فى دخول الأموال الساخنة مجهولة المصدر إلى مصر، والتى تهدف إلى الإضرار بالدراما المصرية، والتأثير على عقول المشاهدين بأعمال هشة هدفها ضربة الهوية ونشر الإسفاف والتهريج والقبح واللامبالاة ، وسنكشف عنها فى التوقيت المناسب كما نضعها أمام من يهمه الأمر

يذكر أن مسلسل "سوبر ميرو"، حدث بسببه العديد من المشاكل الكبرى منذ بداية شهر رمضان، فضلا عن ظهور العمل بشكل مسئ للدراما المصرية، وهو من بطولة إيمى سمير غانم، وإخراج وليد الحلفاوى.

 

إقرأ الخبر من المصدر عين

أخبار ذات صلة

0 تعليق