سيناريست بدء مسيرته الفنية من داخل كباريهات شارع الهرم

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

من العيب أن تبدأ مسيرتك المهنية من داخل كباريهات شارع الهرم والظهور وسط  نجوم ورموز  المجتمع من فنانين وأدباء ، حتى يحسبك الناس واحداً منهم، ومع مرور الزمن تصدق الكذبة التي كذبتها، وبدلاً من أن تحفظ جميل أنهم لم يطردوك منذ اللحظة الأولى لأنك دخيل عليهم، بنيت تاريخك المهني على استغلال فتيات الليل، وتوريطهن في اصطياد زبائنك والإيقاع بهم، حتى تحصل على مصلحتك وغايتك.

بطل السطور المقبلة هو منتج وسيناريست لا ننكر عليه شهرته، التي يقف وراها تاريخ أسود بكثير مما يتخيل البعض، ونعف عن ذكر تفاصيله، امتثالاً لمثياق الشرف المهني، وحفاظاً على مشاعر قرائنا الأعزاء والشهر الكريم، الذي لم يحترمه المنتج الشهير، فراح يخوض في الأعراض ويوقع بين الزملاء، ويحرض على زملاء آخرين، ظناً منه أنه قد ينجح في مبتغاه يوماً ما، ويجد له مكاناً مجدداً بينهم.

ومات منطق وعدل ملوك السبوبة فى الدراما، بعدما انكشفت ألاعيبهم واعتمادهم على المال الحرام، لكنهم عادوا مؤخرا للظهور على الساحة دون خجل أو خشية من ماضيهم الأسود،  ظهروا ليوسوسوا كالشيطان الرجيم فى آذان المحيطين بهم، كى يخبروهم بأن النجاح فشل طالما ليس فى صالحهم

 

إقرأ الخبر من المصدر عين

أخبار ذات صلة

0 تعليق